مجتمع

58% من الفرنسيات تعرضن للعنف الجنسي

مجتمع

 

ذكرت دراسة نشرها مركز “إيفوت” للأبحاث عن العنف الجنسي في فرنسا، أن قرابة 12% من النساء اللواتي شملهن استطلاع رأي، أنهن تعرضن للاغتصاب، في حين تعرض 48% منهن للتحرش.

وقالت الدراسة التي أجرتها مؤسسة “جان جوريس”، إن العنف الجنسي لم يستثني أي غمرأة  من حيث العمر أو الوضع الإجتماعي.مؤكدة أن قرابة 58%  من النساء اللواتي شملهن الاستطلاع أشرن إلى أنهن كن ضحايا لسلوك غير لائق، وأن 50% من النساء تعرضن للإهانات أو لملاحظات جنسية.

وتابعت بأن 45% تلقين إيماءات مع دلالات جنسية، وأن 43% تعرضن للمس بطابع جنسي دون رضائهن، في حين تلقت 29% من النساء المستطلعات رسائل إباحية عن طريق بريدهن الإلكتروني أو رسائل قصيرة.

وأكدت الدراسة ذاتها بأن 12% من النساء اللاتي شملتهن الدراسة تعرضن للإغتصاب، وفي هذا السياق تقول عالمة الإجتماع “أليس ديبوش”، وهي باحثة مشاركة في الدراسة، في مقابلة أجرتها مع موقع “فرانس إنفو” إن “12% مع هامش الخطأ، هو أعلى بقليل من المسوحات الإحصائية الأخرى، والنسبة من حيث الحجم لا تفاجئني”.

 

 

وكشفت الدراسة أن ما بين 32% و 44% من النساء الاتي تعرضن للاغتصاب فكرن في الانتحار،في حين ما بين 16% و27% من النساء حاولن الانتحار،وفي هذا الإطار تقول عالمة الاجتماع ديبوش:”“فيما عدا الاغتصاب، فإن العنف الجنساني بأنواعه يتعلق بالمجتمع الفرنسي بأسره، وهو ليس مشكلة هامشية”.

 

 

وأثبتت الدراسة بأن  ما بين 78% و88% من الضحايا اللاتي شملهن الاستطلاع أكدن أنهن يعرفن المعتدي، الذي غالبا ما يكون الزوج أو أحد أفراد العائلة.مضيفة بأن من 36 إلى 48% من الحالات تعرضن للإغتصاب في منازلهن.

 

 

وقالت ديبوش :”المشهد الكلاسيكي للمغتصب المجهول في موقف السيارات ليلا لم يعد موجودا بقدر ما يزداد الخطر أكثر في المنازل”.

وأكد الطبيب النفسي ميشيل ديبوت، في حوار له هو الاخر مع موقع “فرنس أنفو”: “”منذ البداية لدينا انطباع بأن المعتدي هو فرد خارج السياق، ولديه كامل السلطة على الناس. وبطبيعة الحال، هو موجود ويجب التنديد بسلوكه وعدم إخفاء حقيقة أنها ظاهرة اجتماعية تتعلق بالحياة الأسرية اليومية”.

 

 

الوسوم

Thoraya Kassmi

عضو فريق مجلة ميم التحريري تختص في القضايا الإجتماعية والإقتصادية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.