سياسة

اصدار حكم بالسجن المؤبد 4 مرات على أسير فلسطيني

 

أصدرت المحكمة العسكرية الإسرائيلية في عوفر، قرب رام الله في وسط الضفة الغربية، اليوم الخميس، حكمها بالسجن المؤبد 4 مرات على المعتقل الفلسطيني عمر العبد، وفق ما أفادت به وكالة الأناضول، نقلا عن الإذاعة الإسرائيلية.

وأدين العبد بقتل 3 مستوطنين إسرائيليين في مستوطنة “حلميش” وسط الضفة في يوليو/تموز الماضي، وفقا لذات المصدر.
ورحب وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان بالحكم، حيث كتب تدوينة على حسابه في “فيسبوك” فور صدور الحكم “تم الآن فرض 4 أحكام بالسجن مدى الحياة على الإرهابي البغيض الذي قتل عائلة سالومون”، في إشارة إلى المستوطنين الثلاثة.

وأضاف ليبرمان “لا توجد أحكام بالسجن المؤبد تكفي لمعاقبة هذا الإنسان الذي لا زالت الابتسامة تلطخ وجهه”، وفقا للأناضول.

ويأتي هذا الحكم في حق المعتقل الفلسطيني عمر العبد، في ظل تواصل حملات اعتقال ليلية في الضفة الغربية، ينفذها الجيش الإسرائيلي، حيث قامت ليلة أمس، باعتقال 16 فلسطينيا.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان وصل الأناضول اليوم الخميس، إنه “اعتقل الفلسطينيين بشبهة الضلوع بنشاطات إرهابية شعبية، وتمت إحالتهم إلى التحقيق من قبل قوات الأمن”.

وقالت الأناضول أنه بحسب بيانات فلسطينية رسمية “يبلغ عدد المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية نحو 6400 معتقل، منهم 62 سيدة بينهن 10 قاصرات، ونحو 300 طفل، و450 معتقلا إداريا دون محاكمة، و12 نائبا في المجلس التشريعي (البرلمان)”.

و للإشارة، فقد تم اعتقال الأسير الفلسطيني عمر العابد، (22 عام)، من قبل سلطات الاحتلال الصهيوني، بعد تنفيذه لعملية طعن في 22 يوليو 2017، في مستوطنة “حلميش”، والتي أدت إلى مقتل 3 مستوطنين واصابة رابع، خلال معركة الأقصى، التي أغلقت خلالها قوات الاحتلال المسجد ومداخل البلدة القديمة: كما قامت بمنع إقامة صلاة الجمعة، في سابقة منذ احتلال القدس عام 1967.

ولم تكتف قوات الاحتلال الاسرائيلي، باعتقال عمر العابد، بل قامت بانتهاج سياسات عقابية، هدفها التنكيل بجميع أفراد أسرته، وقامت باعتقال جميعهم، من الأم والأب وشقيقيه وعمه ، باستثناء شقيقه الذي يعاني من اضطرابات عقلية وهو في حاجة ماسة لمن يرعاه.

اعتقال مطرب امتدحه

وذكرت مصادر أن قوات جيش الإحتلال، قد اعتقلت في ال 30 من أغسطس 2017، المطرب الشعبي عمر البرغوثي بعد أن امتدح في أغنياته الاسير عمر العابد منفذ عملية الطعن.

وقد أصدر “البرغوثي” أغنية تمتدح المعتقل الفلسطيني عمر العبد، ابن بلدة كوبر الى الشمال الغربي من رام الله، منفذ عملية طعن أدت إلى مقتل ثلاثة مستوطنين.

وتقول بعض مقاطع الأغنية: ” سمعت صوت الرشاش في كوبر العربية، عمر قطع الأحراش ونفذ العملية”.

 

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد