دين وحياة

ضرب الأبناء حرام شرعا

دين وحياة

 

قال  الداعية الإسلامي، أحمد صبري، إن ضرب الاطفال قبل العشر سنوات حرام شرعًا وأعتبر أحمد صبري أن ضرب الأباء لأبنائهم  يجعلهم إرهابيين، ومنحرفين، وليس لهم شخصية، داعيا الآباء إلى التعامل برفق مع الأطفال، خاصة ما دون العشر سنوات، خلال حواره مع برنامج “منهج حياة”.

وقال الداعية الإسلامي، أنه على الآباء العمل بحديث بوصية الرسول صلى الله عليه وسلم، في تربية الأطفال، مستشهدًا بقوله صلى الله عليه وسلم: “علموا ابنائكم الصلاة وهم أبناء سبع واضربوهم عليها وهم أبناء عشر وفرقوا في المضاجع”.

وقال أحمد صبري انه يجب استبدال الضرب، بأسلوب التربية الدينية، التي تقوم على مبدأ التخاطب والتحاور، دون الحاجة إلى الضرب والعنف.

 

 

تحذير سابق

وكان الشيخ خالد الجندي عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، قد حذر في وقت سابق من ضرب الأبناء لتأديبهم، قائلًا: “دي جريمة”.

وأعتبر أنَّ الحديث النبوي الشريف “علموا أولادك الصلاة لسبع واضربوهم عليها لعشر”، ليس معنى الضرب هنا “افلق دماغه”، وإنما معناه “الزجر”.

وتابع الجندي: “ضرب الأبناء يضيع شخصية الأبناء، ويتنافى مع كرامة الإنسان، ويخلق جيلا متمردا تلقينيا عاملين زي الخروف، لا يعتمد على نفسه، ينتظر التلقين”.

 

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد