منوعات

هل يصلح العشاء ما أفسدته دانيلز بين دونالد وميلانيا؟

منوعات

 

ظهر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وزوجته ميلانيا، في فندق ترامب الدولي، في واشنطن، لتناول العشاء معا بعد فضيحة علاقته السرية مع الممثلة الإباحية “ستورمي دانيلز”، حيث يعمل الزوجان على التسويق لصورة جيدة عن علاقتهما. وقد تداولت الصحف الأمريكية أخبارا عن توتر العلاقة بين الزوجين الذين يقال إنهما ينامان في غرفتين منفصلتين في البيت الأبيض، ولا يلتقيان إلا في المناسبات الرسمية، ورصدت الكاميرات جفاء سلوك السيدة ترامب ورفضها أداء دور الزوجة السعيدة، بصد يد زوجها الممتدة أمام الكل حينا وتجاهله حينا آخر.

وقد رُصد الزوجان يتجهات لتناول العشاء، السبت الماضي، مرتديين بدلات سوداء، وتوقفا لالتقاط صور ومقاطع فيديو مع رواد المطعم، في ما رآه الملاحظون مبادرة لتكذيب ما راج عن علاقتهما وإقناع الراي العام بأنها طبيعية لا تشوبها شائبة.

 

 

ونادرا ما يشاهد الثنائي معا هذه الأيام، بعد ما راج حول دفع دونالد ترامب، 130 ألف دولار لنجمة الأفلام الإباحية دانيلز، في الفترة التي سبقت الانتخابات الرئاسية عام 2016، لإخفاء علاقتهما.

اتهامات بالعنف المنزلي واستقالات

وتعد رؤيتهما الأولى من نوعها، بعد أن دافع الرئيس ترامب عن اثنين من الموظفين السابقين في البيت الأبيض، الذين اتهما من قبل زوجاتهما السابقات بالإساءة والعنف المنزلي.

وقد كتب ترامب “إن حياة الشعوب تحطم وتدمر بمجرد ادعاء. بعضها صحيح وبعضها كاذب. وبعضها قديم وبعضها جديد”.

وتابع “لا يمكن استرجاع مكانة شخص اتهم كذبا، لأنه خسر حياته وعمله”.

وجاءت تغريدة الرئيس فى اشارة الى روب بورتر سكرتير موظفي البيت الابيض السابق، الذى استقال من منصبه هذا الاسبوع بعد ان تقدمت زوجتاه السابقتان بطلب تعويض عن الإصابات التي تسبب فيها لهن.

 

روب بورتر

 

وقد أنكر بورتر جميع الاتهامات الموجهة إليه معتبرا أنها “كاذبة ومشينة”.

كما شملت الإتهامات كاتب خطابات ترامب ديفيد سورنسن الذي استقال هو الآخر بعد أن صرحت زوجته السابقة جيسيكا كوربيت لصحيفة واشنطن بوست أنه عنفها مرارا وتكرارا خلال زواجهما الذي دام عامين ونصف العام.

 

ديفيد سورنسن

 

وردا على اتهامات زوجته، صرح سورنسن ل”واشنطن بوست” بأن ما قيل مجرد أكاذيب وأنه لم يرتكب أي نوع من العنف ضد أي امرأة في حياته كلها. لكن ذلك لم يمنعه من الإستقالة ومغادرة منصبه في فريق ترامب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.