فيديومجتمع

تونس والجزائر: ملحمة كفاح مشترك

الذكرى 60 لأحداث ساقية سيدي يوسف

وقعت أحداث ساقية سيدي يوسف على الحدود الجزائريّة التونسيّة يوم 8 فيفري 1958 بعد عامين من استقلال تونس.

عندما قصف الجيش الفرنسي الساقية وأمطرها بالقنابل باعتبارها معقلا لمقاومة الاستعمار.

تونس كانت تمثل عمقا للثورة الجزائرية تسندها بالتسليح والمؤونة والدعم المالي.

غارة جوية وحشيّة سقط على إثرها عشرات الجرحى والشهداء كان بينهم نساء وأطفال مدارس ودُمّرت معظم أجزاء القرية.

اختلط الدم الجزائري بالدم التونسي في ملحمة المقاومة ومعركة الاستقلال والتحرر.

تونس والجزائر شعب واحد تجمعهما الارض وروابط الثقافة والتاريخ والمصير المشترك.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.