دين وحياة

الحكومة المغربية تتبرأ من تصريحات وزير دعا لعدم إيقاظ الأطفال لصلاة الفجر

دين وحياة


قال الناطق باسم الحكومة المغربية، الوزير المكلف بالعلاقة مع البرلمان‎، مصطفى الخلفي، الخميس، إن “صلاة الفجر موجودة قبل الأحزاب السياسية ولا ترتبط بأي حزب “، معتبرا أن الحكومة بصدد التثبت من تصريحات نسبت لوزير الشباب والرياضة رشيد الطالبي العلمي القيادي في حزب التجمع الوطني للأحرار، دعا فيها لعدم إيقاظ الأطفال في المخيمات الصيفية لصلاة الفجر، أو الجلوس ساعات تحت الشمس لصلاة الجمعة.


وأوضح الخلفي، خلال ندوة صحفية، بالرباط، عقب إنعقاد المجلس الحكومي، أن الحكومة لم تتطرق للتصريح المنسوب للوزير الذي انتقد المخيمات الصيفية التي توقظ الأطفال الثالثة فجرا لأداء الصلاة، مشيرا إلى “أنه يحتاج للرجوع للوزير نفسه والتأكد مما نسب إليه”.

وكان وزير الشباب والرياضة رشيد الطالبي، هاجم بشدة، برامج مخيمات الجمعيات الإسلامية المتخصصة في الطفولة، معلنا عزم وزارته اتخاذ إجراءات صارمة بخصوص برامج التخييم بدءا من الصيف المقبل، وذلك للحد من برامج الإسلاميين في مخيمات الوزارة التي تحتضن حوالي مئتا ألف طفل سنويا.

وقال الوزير في تصريح للصحافيين أمس الأربعاء، إنه “لا يمكن أن نفرض على الأطفال الاستيقاظ باكرا لصلاة الفجر، أو الجلوس لساعات في الشمس لصلاة الجمعة، أو تلاوة الأمداح في الليل، مضيفا أن الصلاة يجب أن تكون في مكان مغطى والليل مخصص لنوم الأطفال.


وأوضح العلمي أنه سيتم وضع برنامج للمخيمات يتضمن ما سيتم اعتماده في مجال تنشئة الأطفال، “والجمعيات التي لن تجد نفسها في هذا البرنامج لن تستفيد”، حسب ما أوردته جريدة “أخبار اليوم” المغربية.

 

وللإشارة فان وزارة الشباب والرياضة المغربية تداوم بالتعاون مع بعض الجمعيات غير الحكومية على تنظيم مخيمات صيفية لحوالي 200 ألف طفل سنويا.


ويثار هذا الجدل بعد أيام قليلة من الانتقادات التي وجهها عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة السابق لعزيز أخنوش وزير الزراعة بشأن ما وصفه “بزواج المال والسلطة” بعد الدور السياسي الذي بات يلعبه أخنوش في المغرب.

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد