منوعات

من بين117 مدينة في العالم، مدينة “المرسى” التونسية تتحصل على الجائزة الأولى للمنظمة العالمية للمدن الذكية

منوعات

 

تحصلت مدينة المرسى على الجائزة الأولى للمنظمة العالمية للمدن الذكية (ويغو) والبالغ قيمتها حاليا قرابة 30 ألف دولار،حيث تم تجهيز المدينة بـ50 حاوية ذكية.

وأكد رئيس النيابة الخصوصية لبلدية المرسى أحمد القاسمي، في تصريح إعلامي، يوم أمس الإربعاء، أن هذه الجائزة التي تعد نوعا من التصرف الذكي في النفايات، ستحل الكثير من المشاكل في رفع النفايات المنزلية التي تعاني منها المدية.

وجاء ذلك عقب اللقاء الذي وقع تنظيمه بقصر السعادة بالمرسى مع مختلف أعضاء منظمة “ويغو”لتقديم الدراسة الأولية لمشروع تجهيز مدينة المرسى بهذه الحاويات.

بهذا المشروع النموذجي بإسم بلدية المرسى، الذي فازت من خلاله بالجائزة الأولى من بين 117 مدينة في العالم.

وأضاف القاسمي أن هذا المشروع سيمكن من ترشيد إستهلاك الوقود والتصرف الناجع في الموارد البشرية وضمان السرعة في رفع الفضلات والمحافظة على نظافة المدينة.

ومن جهته أكد رئيس الجمعية التونسية للإرشاد والتوزيع الجغرافي الرقمي والمكلف بالمدينة الذكية ببلدية المرسى، العربي بن تيلي، أن الجمعية انخرطت في هذه المنظمة “ويغو” منذ سنة 2016، مضيفا بأنها شاركت سنة 2017 لفائدة بلدية المرسى وفازت بالجائزة الأولى من أجل تنفيذ المشروع وتخفيف أعباء رفع الفضلات المنزلية على البلدية وتسهيل حياة المواطنين.

وفي ذات السياق، قالت الأمينة العامة لمنظمة “ويغو”، يونغ سوك نام، إن مدينة المرسى قد قدمت مشروعا نموذجيا تمثل في “حاويات ذكية” مجهزة بالة إلكترونية لإستشعار حمولة الحاوية لتتولى شاحنات البلدية إفراغها في الإبان.

وأشارت إلى أن تكلفة المرحلة الأولية لهذا المشروع تبلغ 30 ألف دولار،مضيفة بأن المرحلة الثانية ستكون بعد التقييم النهائي للمشروع، أي بعد حوالي سنة كاملة من وضع الحاويات الـ50.

وتابعت أن سيتم تعميم التجربة على كافة مناطق المدينة وذلك بحوالي 100 ألف دولار، بعد الحصول على النتائج الموجودة من المرحلة الأولى.

الوسوم

Thoraya Kassmi

عضو فريق مجلة ميم التحريري تختص في القضايا الإجتماعية والإقتصادية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.