منوعات

ميلانيا ترامب غاضبة بسبب شائعات خيانة زوجها مع ممثلة إباحية

 

أكدت وسائل إعلام أمريكية إنزعاج السيدة الأولى للبيت الأبيض، ميلانيا ترامب، بعد الكشف عن علاقة جمعت بين زوجها ونجمة الأفلام الإباحية، ستورمي دانيلز، حيث غادرت واشنطن لقضاء يومين في ولاية فلوريدا، في رحلة كلفت أكثر من 64،000 دولار.

وقالت مصادر مقربة من الزوجين لصحيفة “نيويورك تايمز” إن السيدة ترامب، لم تكن تعلم بتغطية زوجها لمبلغ قدره 130،000 دولار أمريكي دفعت إلى دانيلز عشية الانتخابات الرئاسية الأمريكية سنة 2016.

وقالت المصادر انها تحاول الابتعاد عن الرأى العام منذ ذلك الحين، وفقا لما ذكرته صحيفة نيويورك بوست.

كما بينت الصحيفة أنه إذا ما تم إثبات هذه المزاعم، فإن الفترة التي جمعت ترامب بـ”دانيلز”، تتزامن مع ولادة السيدة ترامب لابنها، بارون، في مارس 2006.

هذا وألغت السيدة ترامب رحلة خارجية مع الرئيس، وبدلا من حضور المنتدى الاقتصادي العالمي مع زوجها، قامت السيدة الأولى بزيارة متحف واشنطن للهولوكوست قبل أن تسافر إلى فلوريدا للاسترخاء بمنتجع مار-آ-لاغو الصحي في الطائرة الرئاسية. وكلفت هذه الرحلة أكثر من 000 64 دولار.

فيما انتقدت المتحدثة باسمها ستيفاني غريشام هذه الادعاءات قائلة: “إن قائمة التقارير الفاضحة والمسطحة الكاذبة عن السيدة ترامب من خلال المنشورات والبرامج التلفزيونية قد سربت في وسائل الإعلام الرئيسية، وأكدت أنها تركز على عائلتها وليس على السيناريوهات غير الواقعية التي يتم تداولها يوميا من خلال الأخبار المزيفة “.

وتابعت “ومن المتوقع أن تعود السيدة الأولى إلى الظهور مع زوجها في وقت لاحق اليوم خلال خطاب مرتقب للرئيس”.

وتحدثت وسائل إعلام عن عدم الإعلان عن أي احتفال بالذكرى ال 13 لزواجهما، ووصفت نيويورك تايمز علاقتها في هذه الفترة بأنها “صاخبة”.

هذا ويتوقع أن تحر ملانيا خطاب زوجها أمام الكونغرس غدا بعدما نفى المقربون من الرئيس الأمريكي ما راج عن امكانية تغيبها عن المناسبة التي تعد من المحطات الرئيسية في السياسة الأمريكية.

الوسوم

Aicha Gharbi

عضو فريق مجلة ميم التحريري وباحثة في حقل الاعلام والاتصال

مقالات ذات صلة

اترك رد