دين وحياةسياسة

كندا: ترودو يتعهد بمحاربة الإسلاموفوبيا

أكد رئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو، أن حكومته تتعهد بمحاربة الإسلاموفوبيا وإتخاذ إجراءات ضد جميع أشكال الكراهية والتمييز الأخرى والدفاع عن التنوع الذي يجعل كندا قوية، خلال كلمة ألقاها اليوم الثلاثاء، بمجلس العموم الكندي، لاحياء ذكرى الهجوم الذي استهدف مسجدا في مقاطعة كيبيك في العام الماضي.

 

وقال جاستين ترودو إن الإسلاموفوبيا والعنصرية متهمتان بقتل ستة مسلمين بمسجد مدينة كيبيك العام الماضي ولا يمكن أن يكون لهما مكان في كندا، مشددا في ذات الوقت على أنهم مدينون للضحايا بالوقوف طويلا والتحدث صراحة ضد الإسلاموفوبيا والتمييز.

وأكد ترودو أن “هذا الاعتداء الإرهابي هو اعتداء على جميع الكنديين وكان يهدف لاختبار عزمنا وإضعاف قيمنا، مبينا أنه في أعقاب إطلاق النار تم تشكيل حركة تضامن في جميع أنحاء كندا لإدانة الهجوم”.

وتجمع اليوم المئات من مسلمي مقاطعة كيبك الكندية، أمام المركز الثقافي، يتقدمهم رئيس وزراء مقاطعة كيبيك فيليب كويلارد في الذكرى الأولى لإطلاق  “ألكسندر بيسونيت”، النار على المصلين بمسجد كيبيك في 29 جانفي/ كانون الثاني 2017، والذي أسفر عن مقتل 6وإصابة 19 آخرين.

فيما طالب طالب المجلس الوطني لمسلمي كندا، في رسالة وجهها إلى رئيس الوزراء جاستن ترودو، باعتبار 29 جانفي/ كانون الثاني من كل عام، يوما رسميا “لمناهضة الإسلاموفوبيا”.

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد