منوعاتمجتمع

توقف مستشفى بيت حانون عن تقديم الخدمات الصحية بسبب انقطاع الكهرباء المتواصل

أعلن مدير مستشفى بيت حانون الدكتور جميل سليمان عن توقف مستشفى بيت حانون عن تقديم الخدمات الصحية لمرضاه بسبب عجزه عن تشغيل المولدات الكهربائية التي تغذي المستشفى بسبب انقطاع الكهرباء المتكرر يوميا  لأكثر من  16 ساعة.

وأكد الدكتور سليمان أن المستشفى بات ليلة البارحة في ظلام دامس نتيجة نفاد كمية السولار وتوقف المولدات، مما اثار موجة من الخوف بين المرضى وذويهم، حسب البلاغ الصادر عن وزارة الصحة الفلسطينية.

وقامت إدارة المستشفى بتحويل المرضى إلى مستشفيات أخرى “حتى لا تتعرض حياة آلاف المواطنين إلى الخطر،  خاصة ان المستشفى يجري عمليات جراحة عامة وعمليات الأنف والأذن، إضافة إلى العمليات المتوسطة والصغرى للأطفال.

وأشار مدير مستشفى بيت حانون إلى أن المستشفى “يجري ما يقارب من 10 إلى 12 عملية جراحية، أي ما بين 50 إلى 60 عملية أسبوعيا”.

ويقدم مستشفى بيت حانون خدمات جراحة للأطفال، ويبلغ متوسط عدد المترددين على العيادات الخارجي2100، فيما يستقبل قسم الحوادث والطوارئ 4000 حالة شهريا.

 

وزارة الصحة تحذر من حدوث كارثة صحية

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية بقطاع غزة، قد حذرت مساء يوم أمس الأحد من توقف بعض المستشفيات بالقطاع عن العمل خلال الساعات القادمة بسبب نفاذ الوقود.

وقالت الوزارة في تصريح لها إن “الخدمة الطبية ستتوقف بشكل كامل خلال ساعات في مستشفيي بيت حانون والدرة للأطفال، بسبب قرب نفاد آخر قطرة من الوقود”.

وأكدت أنها تتعرض لأزمة وقود خانقة ستكون لها نتائج وخيمة على مجمل الخدمات الصحية.

وأضافت بأنها اتخذت إجراءات تقشفية للإستفادة المثلى من كمية الوقود المتوفرة لها، وأنها شغّلت المولدات الكهربائية الأقل حجمًا في مرافقها الصحية لإطالة أمد الخدمات الصحية.

وبينت أن مرافقها تحتاج إلى 450 ألف لتر من السولار شهريًا بسبب أزمة انقطاع التيار الكهربائي، ويصل احتياجها إلى 950 ألف لتر شهريًا إذا زادت ساعات الانقطاع عن 20 ساعة يوميًا.

الوسوم

Thoraya Kassmi

عضو فريق مجلة ميم التحريري تختص في القضايا الإجتماعية والإقتصادية

مقالات ذات صلة

اترك رد