منوعات

أباء يجبرون أبنائهم على شرب منظف الملابس للعلاج من مرض التوحد

 

كشفت الشرطة البريطانية بأنها تلقت بلاغات تفيد أن عددا من الآباء أقبلوا على فعل غير مسؤول بعد أن أجبروا أطفالهم المرضى بالتوحد على شرب سائل منظف ظنا منهم أنه سيساعد على علاجهم.

وذكر موقع مترو البريطاني أن اليأس من العلاج دفع بعض الآباء إلى اتباع جملة من النصائح المدونة على شبكة الإنترنت من قبل أشخاص غير مؤهلين أو مختصين في علاج مرض التوحد، بعد أن أقنعوهم بأن أطفالهم سيشفون من مرض التوحد بعد شرب مادة منظفة تستخدم لتبييض الملابس.

وفور تلقيها لعدد من البلاغات، باشرت الشرطة البريطانية التحقيق مع عدد من العائلات في مختلف أنحاء بريطانيا حول أسباب إعطاء الأباء لأطفالهم مواد كيميائية شديدة السمية وتحتوي على مركب ثاني أكسيد الكلوريد.

وقد ادعت إحدى المجموعات السرية “Secret Group”، على موقع التواصل الإجتماعي “فايسبوك” أن نوعا من الطفيليات هو ما يسبب مرض التوحد لدى الأطفال، ويمكن القضاء عليه بإعطاء الطفل مادة كيميائية منظفة، فيما حذر الأطباء من أن مثل هذه المواد قاتلة للأطفال.

وكان مجموعة من العلماء الأمريكيين من كلية الطب بجامعة  ماسشوستس في الولايات المتحدة، كانوا قد أعلنوا أن البكتيريا المعوية يمكن أن تسبب مرض التوحد لدى الأطفال.

وحسب العلماء فإن البكتيريا المعوية تحرض الجهاز المناعي على إفراز بروتين “Interleukin 17″، حيث تؤدي الزيادة الكبيرة لمعدل هذا البروتين إلى احتمال الإصابة بمرض التوحد عند الأطفال.

وبدوره أكد  الطبيب جيف فوستر أن التوحد هو مرض عصبي غير قابل للعلاج عن طريق العقاقير التقليدية مثل الأقراص، حيث يتطور المرض لدى الجنين في رحم أمه في مراحل الحمل المبكرة.

الوسوم

Thoraya Kassmi

عضو فريق مجلة ميم التحريري تختص في القضايا الإجتماعية والإقتصادية

مقالات ذات صلة

اترك رد