منوعاتصحة وجمال

دراسة بريطانية: الحرج يمنع من اجراء فحوص سرطان عنق الرحم

صحة

This post has already been read 10 times!

 

كشفت دراسة طبية بريطانية حديثة أن الشعور بالحرج تسبب في تجنب النساء في مرحلة الشباب إجراء فحص سرطان الرحم، الذي يمكنه حماية  النساء من خطر الاصابة بهذا المرض، الذي يعد ثاني أنواع السرطانات التي تهدد صحة النساء، على وجه الخصوص بنسبة 75 %.

 

وأكدت الدراسة، التي أجرتها مؤسسة “جو لسرطان عنق الرحم”، وهي مؤسسة خيرية متخصصة في بريطانيا، دراسة مسحية شملت 2017 امرأة بريطانية، أن سرطان الرحم هو الأكثر شيوعا لدى النساء اللاتي تقل أعمارهن عن 35 عاما، ولكن نحو ثلثي اللاتي شملتهن الدراسة لم يكن على دراية بأنهن الأكثر عرضة للمرض وقد يتم تشخيص 220 ألف امرأة في بريطانيا بالإصابة بأمراض في الرحم.

وأشارت المؤسسة الخيرية، أنه يقع توجيه الدعوة كل عام في بريطانيا لخمسة ملايين امرأة لإجراء فحص سرطان الرحم، وتمتنع واحدة من بين كل خمس نساء عن الذهاب”. وأضافت أنه تزداد النسبة إلى واحدة من بين كل ثلاث نساء في المرحلة العمرية ما بين 25 إلى 29 عاما، وتزداد النسبة في بعض المناطق الجغرافية، مثل منطقة “غلاسغو” البريطانية.

يذكر أن سرطان عنق الرحم” cervical cancer”،  هو أحدُ أنواع السرطانات التي تصيب عنق رحم المرأة، بسبب فيروس الورم الحليمي. كما أنه ثاني نوع من السرطان الذي يُصيب السيدات على وجه الخصوص، وفي خمسينات القرن الماضي، كان يعد من أهمّ مُسببات الوفاة لدى النساء ولكن التطوّر العلمي أدّى إلى وجود حلول للسيطرة على المرض خاصّةً في مراحله المُبكرة، وهناك حالات تم علاجها بشكل تام من المرض.

الوسوم

وفاء الحكيري

عضو فريق مجلة ميم التحريري

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.