سياسة

تونس الأولى عربيا في مؤشر الحرية السياسية والمدنية

السعودية وسوريا وجنوب السودان ضمن قائمة الأسوأ عالميا في مؤشر الحريات

This post has already been read 5 times!

 

حافظت تونس على المرتبة الأولى عربيا في مؤشر الحريات حسب تصنيف منظمة “فريدوم هاوس” الأمريكية لسنة 2018، وذلك رغم تراجعها 8 نقاط عن تصنيف العام الماضي.

وجاء في تقرير المنظمة أنّ تأجيل الانتخابات البلدية في تونس، وتمديد حالة الطوارئ، زيادة على الضغوطات التي تعرض لها النظام الحالي، من عناصر نظام بن علي، أدى إلى انخفاض نقاط مؤشر الحرية في تونس من 78 إلى 70 نقطة.

وعربيا جاء الترتيب على النحو الآتي:

  • تونس 70 نقطة
  • لبنان 43 نقطة
  • المغرب 39 نقطة
  • الاردن 37 نقطة
  • الكويت 36 نقطة

وقد تم تصنيف هذه البلدان الخمس ضمن “المناخ شبه الحر”.

فيما صنّف التقرير 9 دول عربية أخرى ضمن قائمة الدول غير الحرة، وقد احتلت المملكة العربية السعودية مراتب متأخرة عربيا وعالميا حيث لم تحصل سوى على سبع نقاط، وظلت إلى جانب سوريا وجنوب السودان ضمن قائمة الأسوأ عالميا في مؤشر الحريات. كما انضمت ليبيا إلى هذه القائمة بسبب الأوضاع الأمنية وغياب الاستقرار السياسي.

  • الجزائر 35 نقطة
  • والعراق 31
  • مصر 26
  • قطر 24
  • عمان 23
  • الإمارات 17
  • اليمن 13
  • ليبيا 9
  • السعودية 7

وإجمالا، شهد 71 بلدا تراجعا في الحقوق السياسية والمدنية، فيما تحسنت هذه الحقوق في 35 دولة، ما يعني أنّ الحريات في تراجع مستمر منذ 12 عاما بشكل متواصل.

ووفقا لما ورد في التقرير، فإن 45 في المائة من دول العالم تم تصنيفها حرة، و30 بالمائة منها حرة نسبيا، أما الـ25 في المائة المتبقية من دول العالم فهي دول غير حرة إطلاقا.

الوسوم

دواجة العوادني

عضو فريق مجلة ميم التحريري، تختص في المواضيع السياسية والحقوقية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.