سياسة

تصاعد التوتر بين الدوحة وأبو ظبي بسبب اختراق المجال الجوي القطري

أمير قطر في زيارة رسمية إلى تركيا

 

في تطور جديد لقضيّة اعتراض مقاتلات قطرية لطائرة مدنية إماراتية، أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني في الإمارات أنها ستتقدم بشكوى لدى منظمة الطيران المدني الدولي.

وقال سيف السويدي، رئيس الهيئة العامة للطيران المدني في الإمارات لوكالة فرانس برس: “سنتقدم اليوم بشكوى أمام منظمة الطيران المدني الدولي حول هذين الحادثين الخطيرين مع الأدلة التي جمعناها وسنطالب بتدخل المنظمة لمنع قطر من تكرار سلوكها”.

وكانت وكالة الأنباء الإماراتية ذكرت يوم أمس الاثنين، أن مقاتلات قطرية واجهت طائرتي ركاب إماراتيتين في طريقهما إلى البحرين على ارتفاع بين تسعة آلاف وعشرة آلاف قدم.

وأضافت أن “الرادارات البحرينية رصدت الطائرات العسكرية القطرية خلال اعتراضها للطيران المدني الإماراتي إضافة إلى مشاهدة الواقعة بالعين المجردة من قبل طواقم الطائرات والركاب مما يشكل تهديدا واضحا وصريحا لحياة مدنيين أبرياء”.

كما أدانت الحكومة السعودية اعتراض الطائرات الإماراتية، وقالت وزارة الخارجية السعودية إن “هذا الإجراء يشكل تهديدا لسلامة الطيران المدني وخرقا للقوانين والاتفاقيات الدولية .”

قطر تنفي

ونفت السلطات القطرية ما اعتبرته “مزاعم” إماراتية وبحرينية بشأن اعتراض مقاتلاتها طائرتي ركاب مدنية متجهة من الإمارات إلى البحرين.

ونفى وزير الدولة القطري لشؤون الدفاع خالد العطية ما أعلنته هيئة الطيران المدني بالإمارات، قائلا إنّ “هذه التصرفات والمزاعم ليست غريبة على دول الحصار”.

كما أعلنت وزارة الخارجية القطرية أن ” المزاعم الإماراتية تأتي عقب حوادث وقعت في 21 ديسمبر /كانون الأول 2017 و3 جانفي/ يناير 2018 انتهكت خلالها طائرات عسكرية إماراتية المجال الجوي القطري.

وقالت لؤلؤة راشد الخاطر المتحدثة باسم الوزارة إن قطر تعتزم اتخاذ إجراء قانوني ضد الإمارات بسبب الحادثتين.

وقالت في بيان نشر على الموقع الإلكتروني للوزارة: “يبدو أن هيئة الطيران بدولة الإمارات تحاول من خلال نشرها ادعاءات كاذبة استباق الأحداث والتغطية على خبر اختراق الطائرة العسكرية الإماراتية الأجواء القطرية”.

وكلا الحادثتين موثقتين في شكاوى تقدمت بها قطر الى الأمم المتحدة ومجلس الأمن، لكن الإمارات نفت انتهاكها للمجال الجوي القطري.

كما اعتبرت المسؤولة القطرية أن “النهج الذي يعتمد على تلفيق الأخبار وفبركتها ليس جديدا في تعاطي الإعلام الإماراتي  مع دولة قطر منذ بداية الأزمة الخليجية التي بدأت بجريمة اختراق موقع وكالة الأنباء القطرية في مايو 2017″، وفق تعبيرها.

وقالت صحيفة فاينانشال تايمز الأمريكية إن طيران الاتحاد وفلاي دبي والعربية نفوا اعتراض طائراتها من مقاتلات قطرية، في حين رفض طيران الإماراتية التعليق على تقارير بشأن الاعتراض.

وكانت صحيفة “الإندبندنت” البريطانية أكدت أنها سعت للتواصل مع شركتي الطيران الإماراتيتين، طيران الإمارات والاتحاد  للحصول على تفاصيل أكثر عن عملية اعتراض المقاتلة القطرية، إلا أنها لم تتلقَّ منها أي رد.

وتسود حالة من التوتر غير المسبوق في العلاقات القطرية ودول الحصار المتمثلة في السعودية والإمارات والبحرين ومصر، منذ إعلان قطع العلاقات في جوان/ يونيو 2017. وأكد “الرباعي” أن الحصار هدفه تغيير نظام الحكم في البلاد.

 

وتزامنا مع إعلان الإمارات اعتراض طائراتها من قبل مقاتلات قطرية، تحول الأمير القطري إلى أنقرة في زيارة رسمية جمعته مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بحث خلالها الطرفان العلاقات الثنائية ومستجدات الأحداث الدولية والإقليمية، وفي مقدمتها الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط، خصوصا قضية القدس وتطورات الأحداث الأخيرة في سوريا، حسب ما أعلنته وكالة الأنباء القطرية،رغم التكتم على فحوى المحادثات من الجانبين.

الوسوم

دواجة العوادني

عضو فريق مجلة ميم التحريري، تختص في المواضيع السياسية والحقوقية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.