سياسة

ترامب يلغي زيارته الى بريطانيا خشية الإحتجاجات

 

ألغى  الرئيس الاميركي دونالد ترامب زيارته إلى لندن المخصصة لتدشين السفارة الاميركية الجديدة والتي كانت ستثير احتجاجات في بريطانيا.

وكان من المقرر ان يتحول ترامب الى لندن في الأيام المقبلة لافتتاح المقر الجديد للسفارة الامريكية هناك.

وكتب ترامب في تغريدة قرابة منتصف الليل “السبب وراء الغاء زيارتي الى لندن هو انني لست معجبا بقيام ادارة الرئيس الاميركي السابق باراك اوباما ببيع السفارة التي كانت في افضل موقع في لندن لقاء مبلغ زهيد وبناء سفارة جديدة في موقع بعيد لقاء 1,2 مليار دولار”، مضيفا “اتفاق سيء، كانوا يريدون ان اقص الشريط لكن لا”.

وللتذكير فان  الولايات المتحدة أعلنت نيتها نقل سفارتها الى موقع جديد في أكتوبر/تشرين الأول 2008، عندما كان جورج بوش رئيسا وليس في عهد اوباما.

وقال رئيس بلدية لندن الذي ينتمي الى حزب العمال صديق خان في بيان “يبدو أن الرئيس ترامب فهم الرسالة التي بعث بها العديد من سكان لندن الذين يحبون الولايات المتحدة والأميركيين لكنهم يجدون سياساتهم وأعمالهم مناقضة تماما لقيم الاندماج والتنوع وتقبل الآخر في مدينتنا”.

واضاف خان “زيارة ترامب الشهر المقبل كانت ستثير من دون شك تظاهرات سلمية حاشدة”.

وشهدت العلاقات بين  واشنطن ولندن العديد من المحطات المتوترة منذ قدوم ترامب الى البيت الابيض، ومن ذلك إعادة ترامب نشر مقاطع فيديو معادية للمسلمين على حسابه على موقع تويتر سبق أن نشرتها نائبة رئيس حزب “بريطانيا أولا” اليميني المتطرف.

واعتبرت ماي أن ترامب “ارتكب خطأ” عندما أعاد نشر مقاطع الفيديو، ليردّ الرئيس الأميركي بتوجيه نصيحة الى رئيس الوزراء البريطانية بالتركيز على “الارهاب الراديكالي المدمر” في بلادها.

الوسوم

دواجة العوادني

عضو فريق مجلة ميم التحريري، تختص في المواضيع السياسية والحقوقية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.