سياسة

أبو ردينة يردّ على ترامب: “القدس ليست للبيع”

 

قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، إن مدينة القدس ومقدساتها “ليست للبيع لا بالذهب ولا بالفضة”. وجاءت تصريحات أبو ردينة، ردّا على تصريحات الإدارة الأميركية التي أعلنت فيها وقف تمويل برامج دعم وكالة “الأونروا، في حال عدم عودة فلسطين إلى المفاوضات مع إسرائيل.

وقال أبو ردينة: “إن السلام الحقيقي والمفاوضات يقومان على أساس الشرعية العربية والدولية، وصولا إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية”، وفق ما نقلته وكالة “وفا” الفلسطينية.

وأوضح أنه إذا كانت الولايات المتحدة الأميركية، حريصة على مصالحها في الشرق الأوسط، فعليها أن تلتزم بمبادئ ومرجعيات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة، وإلا فإن الولايات المتحدة تدفع المنطقة إلى الهاوية، حسب تعبيره

وكانت نيكي هايلي المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة أجابت في آخر لقاء صحفي عن إمكانية وقف تمويل منظمة “غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين(الأونروا)”، بعد تصويت الجمعية العامة لصالح القدس، وأشارت إلى أنّ دونالد ترامب قال سابقا إنه لا يريد تقديم أي تمويل حتى موافقة الفلسطينيين على العودة إلى طاولة المفاوضات.

وأضافت هايلي: “ما شاهدناه في ما يخص القرار في الجمعية العامة، لم يكن أمرا مجديا بالنسبة إلى الوضع الحالي، نسعى لدفع عملية السلام، لكن، في حال لم يحدث ذلك، فإنّ الرئيس لا ينوي مواصلة التمويل”.

 

الوسوم

دواجة العوادني

عضو فريق مجلة ميم التحريري، تختص في المواضيع السياسية والحقوقية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إغلاق