منوعاتثقافة

ريمي بندلي.. اغاني الطفولة الضائعة والسلام المفقود

 

اطلت الطفلة اللبنانية ريمي بندلي على العالم العربي وهي تنشد للطفولة الضائعة تلك الطفولة التي سرقها الاحتلال الاسرائيلي الغاشم والحرب الاهلية التي عصفت بلبنان واجتياح الكيان الصهيوني لها.

وكل هذه الوقائع ترجمتها حنجرة ذهبية لطفلة تفتحت عيناها على النور وعلى الموسيقى المقاومة التي هي بمثابة الصرخة في وجه الظلم والطغيان وضد الحروب والدمار والعنف.

كانت اطلالتها في بداية الثمانينات في مرحلة الغليان في فلسطين ولبنان وأنشدت وهي في سن الثالثة اغنية { ايماني احلى ايمان } وقد ابانت عن موهبة فنية فذة ونبوغ مبكر تجلى بوضح في هذا النغم.

وباتت ريمي بندلي احد اصوات مرحلة الثمانينات بامتياز وهي التي ناشدت العالم ان يمنح السلام لوطنها الكبير عندما انشدت احدى اجمل ما تغنى به الاطفال وبلغات متعددة ” اعطونا الطفولة اعطونا السلام ” والتي يقول مطلعها ” يا عالم ارضي محروقة “.

 

 

ولأن ريمي بندلي سليلة اسرة فنية فهي ابنة الموسيقي رينيه بندلي وهدى صيداوي فقد ورثت عن اسرتها الجينات الفنية والرغبة في التعبير الفني التي اظهرتها مبكرا جدا ولذلك لقبت بالطفلة المعجزة.

وقدمت في تلك الفترة عديد الاغاني الطفولية الناجحة التي تعبر عن هموم وطنها من بينها يا قمر وأغنية علي وطير يا حمام.

 

 

ولم تكتف بالغناء بل قدمت فيلما سينمائيا بعنوان اماني تحت قوس قزح عام 1985 عندما بلغت سن السادسة من عمرها وقامت بجولات غنائية مختلفة في عديد البلدان على غرار الاردن وقطر ووالكويت وسوريا وفرنسا والولايات المتحدة وكندا  وكانت بمثابة صوت البراءة الذي يحيل على الوجع اللبناني والفلسطيني كما تتمثله تلك الطفلة الموهوبة في تلك الفترة وحملت هذه المعاناة اينما حلت وعبرت عنها بصوتها البريء وقالت ما لم تقله خطب الساسة في مناخات الحرب الاهلية التي عاشتها لبنان وأجواء المخيمات التي كان الفلسطينيون يعيشون فيها.

وتوغلت في الميدان الفني من خلال دراستها المعمقة للموسيقى ورغم ان اسرتها هاجرت في اواخر الثمانينات الى كندا إلا انها لم تنقطع عن الغناء حتى عام 1993.

لكنها تفرغت في مرحلة لاحقة لحياتها الشخصية وعادت في السنوات الاخيرة وبعد التحولات الكبيرة التي حدثت في المشهد العربي الى الظهور من مقر اقامتها بستوكهولم عاصمة السويد وقد اختارت ان تكون مدرسة موسيقى.  

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.