سياسة

السفارة السودانية في الرياض: اتفاق سواكن لا يهدّد الأمن العربي

 

شدّدت السفارة السودانية بالمملكة العربية السعودية، أن بلادها لا تهدد الأمن العربي بتوقيعها اتفاقا مع تركيا لإعادة تأهيل ميناء جزيرة سواكن.

وجاء في بيان عن الوزير المفوض، ومسؤول القسم الإعلامي بالسفارة السودانية بالرياض، المعتز أحمد إبراهيم: “السودان لا يهدد الأمن العربي، من خلال توقيعه على اتفاق لإعادة تأهيل ميناء سواكن مع تركيا، ولا دخل لذلك بالخلاف السوداني المصري بشأن حلايب وشلاتين”.

وكان إعلاميون مصريون شنّوا حملة على الاتفاق السوداني التركي الذي يقضي بحصول تركيا، بصفة مؤقتة على حق استغلال جزء من ميناء سواكن حتى يمكنها إعادة بناء المنطقة كموقع سياحي ونقطة ترانزيت للحجاج المسافرين إلى مكة عن طريق البحر الأحمر.

وجرى توقيع الاتفاق خلال زيارة إردوغان للسودان نهاية الأسبوع المنقضي. وتداولت، أيضا، صحف سعودية خبر الاتفاق في سياق التشكيك في خلفياته.

وأشارت السفارة  السودانية إلى أنّ خبر “سواكن في حضن أردوغان” المنشور بصحيفة “عكاظ” السعودية، يشكّل “إساءة واضحة للسودان وسيادته وحقه الطبيعي في إنشاء علاقات مع مختلف دول العالم”.

وشدّد البيان على أن تلك العلاقات يبنيها السودان بشكل سلمي، بما يحقق المنفعة أو المصلحة له ولشعبه، دون مساس بالأمن الوطن العربي الذي يمثل الحرص عليه مرتكزًا أساسيًا في بناء السودان لعلاقاته الخارجية، وفق تعبير البيان.

 

الوسوم

دواجة العوادني

عضو فريق مجلة ميم التحريري، تختص في المواضيع السياسية والحقوقية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.