منوعات

رحيل مبهج الأطفال بوب غيفنز رسام “توم و جيري “

رحل  عبقري الكارتون ، بوب غيفنز، الذي قدم للعالم  رسوم متحركة شهيرة اقترنت بطفولة الملايين حول العالم مثل توم وجيري، وغادر غيفنز الحياة عن عمر ناهز 99 عاماً  نتيجة فشل حاد في الجهاز التنفسي، طبقا لما ذكرته ابنته ماريا غيفنز على موقع فيس بوك.

و اعتبرت مجموعة توم وجيري المتكونة من 161 حلقة من أشهر ماعرف بيه بوب وقد أنتجت بداية من سنة  1940 إلى غاية سنة 1976وحضيت بجوائز أوسكار عديدة وقد دارت فكرة هذا  المسلسل  الممتع للكبار والصغار على صراع بين القط توم و الفأر جيري واعتبر إختيار الموسيقى المصاحبة -من سامفونيات و أوبرا-  للمشاهد التي تطغو فيها الحركة أمرًا في غاية الجدة و الطرافة .

وقد امتدت مسيرة غيفنز على مدار 60 عاماً، حيث صمم شخصيات  كارتونية أيقونية على غرار باغز باني، ودونالد داك، وباباي، وسنو وايت التي لاقت رواجا كبيرا  وألفين والسناجب.

وقد نال غيفنز  وظيفته الأولى في شركة ديزني عام 1937، عندما عمل على شخصيات دونالد داك وسنو وايت. ثم التحق عام 1940 بشركة وورنر براذرز، التي ابتكر فيها شخصية باغز باني.

تعطي نتائج المسح أن الكثير من الشركات اعتقدت في البداية بأن أعمال غيفنز “لطيفة جداً” بحيث لا تصلح لأن تتحول إلى كارتون، لكن إعادة تصميمه للشخصية الرئيسة في “لوني تونز” منحته شهرة واسعة و على مستوى عالمي.

رحاب الخترشي

عضو فريق مجلة ميم التحريري وباحثة في علم الإجتماع

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.