سياسة

ماكرون يزور فلسطين العام المقبل

سياسة

قال الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، في لقاء صحفي مشترك مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، إنه سيزور فلسطين و”إسرائيل” في العام المقبل.

كما سيزور رئيس الوزراء الفرنسي في الفترة المقبلة إسرائيل وفلسطين، حسب ما أعلنه ماكرون.

وأكد ماكرون أن باريس تولي أهمية كبرى لإعادة السلام إلى الشرق الأوسط واعتماد حل الدولتين، وأضاف ماكرون أن فرنسا تحيي عملية المصالحة الفلسطينية بين حماس وفتح.

كما دعا ماكرون إلى التهدئة والمسؤولية خاصة فيما يتعلق بالأراضي المقدسة، قائلا: “أعيد النداء إلى التهدئة في الأراضي المقدسة، ونحن نوشك على الاحتفال بأعياد الميلاد”. وتابع: “ليس هناك خيار بديل لحل الدولتين ولا يمكن تحقيق هذا الخيار دون القدس”.

وأضاف الرئيس الفرنسي أن الاتحاد الأوروبي، وفرنسا على وجه الخصوص، ستحاول البحث عن حل دائم ومستديم للسلام في الشرق الأوسط.

ومن المنتظر أن يلتقي عباس بممثلي الاتحاد الأوروبي في بروكسال في 12 جانفي/ كانون الثاني المقبل.

وفي رده على أسئلة الصحفيين حول استعداد فرنسا الاعتراف بالقدس، قال ماكرون إن الاعتراف أحاديا بالدولة الفلسطينية يجب أن لا يكون رد فعل على قرار ترامب لأنّ القرار الأحادي سيكون خطأ آخر، مضيفا: “وفقا للديبلوماسية الفرنسية، نعتمد حل الدولتين، وهو ما سيؤدي في نهاية المطاف إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية، وأنا سأتخذ هذا القرار في الوقت المناسب. وليس تحت الضغط أو خارج الزخم الدولي لبناء سلام في المنطقة”.

واعتبر ماكرون أن الأمريكيين اختاروا تهميش أنفسهم، قائلا: “لن ترتكب فرنسا نفس الخطأ ونحن نلعب دور الوسيط ونتحدث مع الجميع، دون إعلانات صاخبة”.

الوسوم

دواجة العوادني

عضو فريق مجلة ميم التحريري، تختص في المواضيع السياسية والحقوقية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.