رياضة

حسناوات الملاعب اللائي سحرن الجماهير

رياضة

 

مهما ظهرت المرأة في أشكال مختلفة ومهما مارست من رياضات معروفة بالخشونة والعنف، فستظل تلك الأنثى المثيرة. فعلى كثير من الميادين، لاعبات جمعن بين الجمال والمهارة الكروية، فجذبن اهتمام أكبر أندية كرة القدم العالمية، وحوّلن وجهة جمور المشجعين. وهو ما حدا بالبعض إلى القول إنّ أجمل النساء اخترن كسر احتكار الرجال اللعبة الأكثر شعبية عالميا.

الأمريكية ألكس مورغان

هي لاعبة المنتخب الأمريكي لكرة القدم للسيدات، ونادي “أورلاندو برايد”، التي كانت قد صنفت كأصغر لاعبة في منتخب سيدات الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2011. وفازت ألكس بالميدالية الذهبية في أولمبياد لندن 2012 وكأس العالم للسيدات 2015 .

كما حضرت اللاعبة الأمريكية في التشكيلة المثالية في السنوات الأخيرة التي اختارها الاتحاد الدولي.

وفضلا عن تألق صاحبة مقولة “أعط الرجل فتاة تحب كرة القدم و سيعيش سعيداً”، على المستطيل الأخضر، فهي تلقب بأيقونة الإغراء الرياضية، وذلك لما تتمتع به من جمال وقوام ممشوق جعلها محط أنظار رؤساء كبار الأندية الأمريكية لضمها إلى فرقهم.

 

 

جمال مورغان جعلها تتصدر مواقع التواصل الاجتماعي كأجمل النجمات، حتى أنها تفوقت على حسناوات هولييود على موقع الانستغرام من خلال متابعة ملايين المعجبين لأخبارها ونشاطاتها الكروية والخاصة. كما تُوّجت مورغان بلقب أفضل لاعبة في العالم على صعيد المتابعة في الفايسبوك.

 

 

 

الهولندية أنوك هوجنديك

تنشط أنوك مع المنتخب الهولندى ونادى أجاكس أمستردام. بدأت مشوارها مع فريق سيستوم الهولندي، ثم انتقلت إلى اوتريخت قبل أن تتقمص زي أجاكس أمستردام سنة 2012، وانضمت إلى فريق أرسنال الأنقليزي سنة 2014، لتعود إلى البطولة الهولندية من بوابة  أجاكس امستردام.

وقد مثلت هوجنديك مصدر تنافس بين كبار فرق البريمر ليغ، كما نجحت في تخطي 100 مباراة دولية مع الطواحين.

وصنفت أنوك ضمن أكثر لاعبات كرة القدم إثارة، وتصدرت صورها المجلات الهولندية والأنقليزية.

 

الإنقليزية توني دوجان

 

 

هي لاعبة المنتخب الإنقليزى، ونجمة فريق مانشستر سيتى، وتجمع صاحبة الـ25 عاما بين الجمال والموهبة، مما جعلها تثير جدلا واسعا خاصة بعد أن راجت عنها إشاعات بمواعدتها  للاعب المنتخب الانقليزي سيرجيو اجويرو.

 

الكندية أدريانا ليون

 

 

رغم عدم تجاوز لاعبة المنتخب الكندي 23 عاما، تعتبر أدريانا كريستينا ليون واحدة من أبرز لاعبات كرة القدم في العالم، فعند التحاقها بمنتخب كندا للسيدات تحت 20 عاما، سنة 2009 لعبت معه 8 مباريات، وأحرزت فيها خمسة أهداف.

وعرفت أدريانا بمهارات كروية وتسديدات متقنة نافست بها كبار اللاعبين ميسي وكريستيانو.

وقد تصدرت الحسناء الكندية مؤخرا موقع اليوتيوب كأجمل لاعبات كرة القدم.

 

الفرنسية كورين فرانكو 

 

 

هي لاعبة المنتخب الفرنسي وقائدة فريق أولمبيك ليون، وتعتبر صاحبة أسطورة من أساطير كرة القدم الفرنسية، حيث خاضت مع منتخب الديكة 90 مباراة دولية، وقادت بلدها للتتويج بدوري الأبطال الأوروبية مرتين ولقب الدوري الفرنسي في عدة مناسبات.

وصنفت كورين (32 عاما) أجمل رياضية فرنسية متصدرة أغلفة المجلات الفرنسية.

 

الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

مقالات ذات صلة

اترك رد