ثقافة

فنانة الأوبرا التونسية غنوة بن تارة: ستبقى القدس عاصمة فلسطين

#عربيات_ضد_التطبيع

وجدت الحملة التي نظمتها مجلة ميم “عربيات ضد التطبيع” رواجا كبيرا في العالم العربي، وهذه المرة كان لنا لقاء مع فنانة الأوبرا التونسية غنوة بن طارة التي حدثتنا عن تضامنها مع القضية الفلسطينية، قائلة: ” حب فلسطين لا يعرف جنسية او ديانة احبها كما لو كانت وطني مسقط رأسي.. أمي ..بلاد تفوح بعطر الطهر بلاد اﻷنبياء و الحضارة .. حبي لفلسطين يتخطى تلك اﻷسلاك الشائكة و الجدران و القضبان ستبقى القدس عاصمة فلسطين و ستضل فلسطين لنا”.

وتابعت بالقول: “منذ صغري كنت أشارك في مظاهرات تضامنا مع الشعب الفلسطيني، كما أننا ألغينا مؤخرا حفلا خلال أيام قرطاج المسرحية واكتفينا بغناء نشيد موطني، وشخصيا أعتزم تقديم عمل خاص بفلسطين”.

مضيفة: “القضية الفلسطينية ليست قضية العرب والمسلمين فقط بل هي قضية انسانية… فعندما يتعلق الامر بافتكاك الهوية وتقييد الحرية يعتبر ذلك انتهاكا للحقوق الانسانية”.

الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

مقالات ذات صلة

اترك رد