سياسة

هل حقا حاول الوليد بن طلال الانتحار؟

أخبار

مازلت الأنظار متجهة نحو المملكة العربية السعودية لمعرفة الاخبار المستجدة هناك لاسيما بعد ان افادت بعض التسريبات انه من المنتظر ان يتولى ولي العهد محمد بن سلمان العرش رسميا خلفا لواده الذي سيتنحى لترك له المجال في غضون الايام القادمة.

كما ان مصير سعد الحريري  لازال يثير الجدل والسجال خاصة بعد ان عرض عليه الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون استضافته في فرنسا وهو الذي يحمل جواز سفر فرنسي وترحيبه بذلك وبعد التصريح الناري لكل من حسن نصر الله زعيم حزب الله والرئيس اللبناني العماد ميشال عون.

أما أخبار الأمراء المعتقلين فهي لازالت محط اهتمام الجميع ومافتئت التسريبات تخرج من حين لآخر لتفاجئ الجميع بالمصير القاتم  الذي ينتظرهم وهم يقبعون تحت الإقامة الجبرية في نزل بعد ان جردوا من حريتهم.

ويحتل الوليد بن طلال الصدارة في مجال التسريبات التي يتم تداوله في وكالات الأنباء او على مواقع التواصل الاجتماعي. وتم مؤخرا الكشف عن تسريبات خطيرة على احد المواقع تفيد بأن الملياردير السعودي الامير الوليد بن طلال حاول الانتحار بقطع شريان يده لكن سرعان ما تم التفطن اليه وانقاذه وتمت معالجته.

واتخذت اثر ذلك اجراءات صارمة في نزل الريتز كارلتون في العاصمة السعودية الرياض اذ تم سحب كل محتويات الغرف باستثناء الاغطية والاسرة.

وتتحدث التسريبات عن المعاملة القاسية التي يتعرض لها الوليد بن طلال والتي وصلت حد الضرب والاهانة وهو ما جعل حالته النفسية تسوء كثيرا وفكر في الانتحار.

ورغم هذه التسريبات الا ان مصير الامراء والمسؤولين لازال غامضا خاصة في ظل غياب تصريحات رسمية واضحة بشأنهم وهو ما يترك المجال للتخمينات والتسريبات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد