صحة وجمال

سيدة الاليزيه وهوس الرشاقة

صحة وجمال

“بقدر ما يفضل الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون تناول طبق الكوردون بلو الشهير والغني بالدهون بقدر ما تفضل السيدة الأولى بريجيت ماكرون الأطباق الصحية والخالية من الدهون حفاظا على رشاقتها”.

تلك هي شهادة رئيس الطهاة في قصر الاليزيه الشيف غيوم غوميز الذي أكد أن زوجة الرئيس الفرنسي البالغة من العمر 64 عاما ذات هوس كبير بالأطعمة الصحية حفاظا   على الرشاقة.

ويتكون طعامها بالأساس من بعض الخضروات والغلال الموسمية وهي تتناقض مع الرئيس ماكرون الذي يقبل على الأطباق الفرنسية الشهية بغض الطرف على كونها مشبعة بالدهون أم لا.

هذا ويذكر أن السيدة الأولى الفرنسية قد أحدثت ما سمي بالانقلاب في قصر الاليزيه منذ أن دخلته وأدخلت معها عادات وأفكار جديدة تجلت في إدخال تعديلات جذرية على ديكور القصر محاولة جعله عصريا خاصة وانه ذو طابع كلاسيكي ويضم  عددا كبيرا من قطع الأثاث التقليدية والتي يعود اغلبها إلى مرحلة خمسينات القرن الماضي.

كما قامت بتغيير الإضاءة في القصر ومنحت إمكانية اكبر لتبرز الحديقة ويبدو آن الاليزيه قد بات عصريا أكثر في عهد الزوجين ماكرون.

يذكر أن ساكني الاليزيه الجديدين أثارا جدلا واسعا منذ أن تسلم ماكرون مقاليد السلطة وتحدث الجميع عن فارق السن الكبير بينهما وعن قصة الحب الاستثنائية أيضا بينهما وعن التفاصيل العائلية الكثيرة إلى جانب أسلوب وطريقة تفكير ونمط عيش ايمانويل وبريجيت.  

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد