رياضة

الغزاويات يقتحمن رياضة الفن النبيل

رياضة

بعد اطلاق الاتحاد الفلسطيني للملاكمة فعاليات الدورة التأسيسية الأولى للملاكمة النسوية في محافظات غزة، تمكنت المرأة الفلسطينية أخيرا من اقتحام عالم الملاكمة.

وفي تصريح لنائب رئيس اتحاد الملاكمة الفلسطيني علي عبد الشافي قال، “ان الاتحاد قرر اطلاق اسم المرحوم د. رمزي جابر على فعاليات الدورة النسوية للملاكمة، وان عدد المشاركات في الدورة يبلغ حوالي 25 مشاركة، معظمهن من خريجات كلية التربية الرياضية، والمهتمات بالرياضة النسوية”.

وأضاف عبد الشافي، “ان الدورة ستستمر على مدار اسبوعين بواقع 6 لقاءات، وهي دورة تدريبية تأسيسية، وتعد الأولى من نوعها على مستوى الوطن الفلسطيني لكونها مخصصة للسيدات”.

ويهدف الاتحاد الفلسطيني للعبة الى دمج العنصر النسوي في رياضة الفن النبيل واشراكهن مستقبلا  في الأنشطة الرياضية المحلية والخارجية، من أجل اكتساب الخبرة و اقتحام مجال اللعبة على أسس علمية ونشر اللعبة في الأندية والمراكز الرياضية و اقتحام مجال التدريب والتحكيم والإشراف على البطولات النسوية وتمثيل فلسطين في المحافل العربية والدولية.

وتتمحور هذه الدورة التي تعد الأولى من نوعها منذ تأسيس اتحاد الملاكمة الفلسطيني، حول أسس التدريب ومبادئه وقوانين لعبة الملاكمة.

ومن بين المشاركات، اللاعبة الفلسطينية نرمين أنور التي مثلت نموذجا للرياضية الفلسطينية الطامحة لتمثيل فلسطين في المحافل العربية والدولية.

حيث تقول نرمين، “انها تسعى لاقتحام مجال التحكيم وتطوير نفسها من خلال المشاركة في الدورات القادمة والاطلاع على مستجدات التحكيم”.

الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

مقالات ذات صلة

اترك رد