مجتمع

5 ملايين مصري يعيشون في المقابر

و28 مليون ساكن عشوائيات 

لطالما مثل مشكل السكن عبأ ثقيلا على المواطن المصري، خاصة مع الانفجار السكاني في مصر، حيث بلغ عدد السكان  104.2 مليون نسمة في آخر تعداد سكني، انفجار سكاني رافقته أزمة في الحصول على مقرات اقامة لائقة.

5 ملايين مصري يعيشون في المقابر

كشف الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء المصري أن 5 ملايين مصري يعيشون في المقابر داخل 25 محافظة مصرية، وقد بلغ عدد سكان المقابر في اقليم القاهرة الكبرى 1.6 مليون في السنوات العشر الاخيرة. ويتضمن اقليم القاهرة الكبرى كلا من محافظات القاهرة، الجيزة والقليوبية.

وقد تطور هذا العدد من سنة 1898، حيث بلغ عددهم خلال هذه السنة أي 1898 حوالي 10 الاف ساكن في المقابر الموجودة في القاهرة الفاطمية. الا أن هذا العدد ارتفع الى 25 ألفا سنة 1910، ثم الى 50 ألف سنة 1944ثم ازداد بصفة جنونية في السنوات الماضية حتى بلغ 80 ألف مواطن في القاهرة والمحافظات.

هذا ومن المرجح أن يرتفع الرقم الى 10 ملايين مواطن مع حلول عالم 2030.

28 مليون ساكن عشوائيات

وصل عدد سكان العشوائيات في مصر الى 28 مليون ساكن عشوائيات من بينهم 10 ملايين في العاصمة. وتوجد في الجمهورية المصرية 897 منطقة، وتستأثر القاهرة الكبرى بعدد 172 منطقة عشوائية موزعة على المحافظات الثلاث.

وبلغ عدد المناطق العشوائية في مصر الى 76 منطقة، 36 منها في الجيزة، و60 في القليوبية. أما مساحة المناطق العشوائية في القاهرة الكبرى فغطت 137 كيلو مترًا مربعًا، يعيش فيها قرابة 10 ملايين نسمة.

ما يميز هذه العشوائيات أنها غير مرخص لها من قبل السلطات المصرية، وهو ما حرم أصحابها من مد مساكنهم بالنور الكهربائي والماء الصالح للشراب وقنوات الصرف الصحي، بالاضافة الى غياب البنية التحيتية بهذه المدن،ناهيك عن المرافق العمومية كالمدراس والمؤسسات العامة.

وقد أشارت بعض الاحصائيات في مصر الى ولادة مولود كل27 ثانية بتلك المناطق مرشح أن سيعاني من عدة مشاكل أهمها التلوث الخانق والفقر والمرض والأمية.

كما تشير الدراسات الى أن 60 بالمائة من أطفال العشويات محرومون من التعليم، الى جانب انخراطهم في سوق العمل في سن مبكرة واستغلالهم من قبل اصحاب المحلات.

الوسوم

Thoraya Kassmi

عضو فريق مجلة ميم التحريري تختص في القضايا الإجتماعية والإقتصادية

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.