سياسة

أسود الأطلس ونسور قرطاج الى مونديال روسيا

فرحة كبرى عاشتها الجماهير العربية اثر ترشح كل من المنتخب التونسي و المنتخب المغربي إلى كأس العالم روسيا 2018 أمسية السبت 11 نوفمبر 2017.

أسود الأطلس تلتهم الفيلة الإيفوارية

تأهل مشرف حققه المنتخب المغربي بعد انتصاره على منتخب الكوت ديفوار بهدفين نظيفين خلال اللقاء الذي جمعهما بملعب فيليكس هوفويت بواني بأبيدجان لحساب الجولة الأخيرة من المجموعة الثانية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

وسجل هدفي الفوز كل من اللاعب نبيل درار في الدقيقة 25 والمهدي بن عطية في الدقيقة 30 من الشوط الأول.

وسيطر أسود الأطلس كليا على اللقاء ، حيث كانوا قريبين من مضاعفة النتيجة.

وبهذا الانتصار ارتفع رصيد أبناء هرفي رينار الى 12 نقطة جعلتهم يتصدرون مجموعتهم وينتزعون بطاقة التأهل الى مونديال روسيا.

وهذه هي المرة الخامسة التي يبلغ فيها منتخب المغرب كأس العالم بعدما حقق الإنجاز نفسه في أعوام 1970 و1986 و1994 و1998.

النسور تحقق العبور رغم التعادل

رغم اكتفائه بالتعادل السلبي تمكن المنتخب التونسي من التأهل لنهائيات كأس العالم 2018 بروسيا اثر اللقاء الذي جمعه بنظيره الليبي مساء السبت في الجولة السادسة والأخيرة من منافسات المجموعة الأولى بالتصفيات الأفريقية.

منذ بداية اللقاء، فرض المنتخب التونسي سيطرته على الأرض الا أنه فشل في اختراق الدفاع الليبي.

وأول فرصة للنسور جاءت في الدقيقة الثالثة عن طريق صيام بن يوسف لكن تصدى لها الحارس الليبي نشنوش.

وتواصل الضغط من العناصر التونسية، وتتالت الفرص بامداد من علي معلول لكن الدفاع الليبي وقف لها صدا منيعا.

وفي الدقيقة 32 جاءت فرصة خطيرة من يوسف المساكني بعد تمريرة من وهبي الخزري لكن ضاعت، للتواصل محاولات التسجيل فيما غاب التجسيم إلى غاية نهاية الشوط الأول.

ومع بداية الشوط الثاني، حاول المنتخب الليبي مباغتة البلبولي وارباك الدفاع التونسي، لكن دون جدوى.

ثم يعود ابناء معلول للضغط ومحاولة التسجيل لكن أبت الكرة أن تخترق الشباك الليبية بعد تألق كبير من الحارس محمد نشنوش. إلى أن انتهت المباراة على التعادل السلبي.

نتيجة رفع بها النسور رصيدهم إلى 14 نقطة في صدارة المجموعة، وكانت كافية للعبور إلى المونديال للمرة الخامسة في تاريخهم.

وبذلك يصبح المنتخب التونسي رابع المنتخبات العربية المتأهلة للمونديال بعد منتخبات السعودية ومصر والمغرب.

علما وأن نسخة 2018 هي الأولى التي تضم أربعة منتخبات عربية.

أجواء فرحة الجماهير المغربية والتونسية بالترشح

 

الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.