رياضة

هل ترشحت ضحى الحداد لرئاسة النادي الإفريقي؟

أخبار

في ظل الأزمة التي يعيشها فريق باب الجديد وأمام تزايد غضب أحباء النادي الإفريقي الذي يعد من اعرق النوادي الكروية في تونس كثير الحديث في الآونة الأخيرة عن رئاسة النادي بعد مغادرة رجل الأعمال سليم الرياحي الذي ترأس فريق الأبيض والأحمر من قبل وبشر ببداية جديدة لكن لاشيء من الوعود تحقق.

ومنذ يومين قفز إلى وسائل الإعلام اسم مرشح بقوة لرئاسة النادي على ما يبدو ونعني ضحى الحداد، وهي إحدى سيدات الأعمال في تونس، وتقول إنها تعتزم أن تغير الأوضاع في فريق باب الجديد الذي يمر بفترة صعبة.

ولأن عالم إدارة النوادي الرياضية في تونس يكاد يكون حكرا على وهي ميدان ذكوري بامتياز فإن ترشح السيدة ضحى الحداد يعد حدثا مهما في المجال الرياضي التونسي وربما غير مسبوق.

كما تعهدت المترشحة بخلاص كل الديون المتخلدة بذمة النادي العريق التي تراكمت بفعل الأزمات المتلاحقة التي مر بها.

وفي تصريحات صحفية، أكدت الحداد أنها تعمل في إطار فريق وأنها قامت بالدراسة اللازمة لوضعية نادي باب الجديد من اجل إيجاد الحلول الملائمة لها. كما نفت ان تكون امتدادا لسابقها سليم الرياحي الذي لم تلتق به حسب قولها إطلاقا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد