رياضة

فريدة عثمان …السمكة الذهبية

أفضل رياضية بالقارة الافريقية لسنة 2017

هي رمز من رموز الرياضة المصرية يلقبونها بالسمكة الذهبية كيف لا وهي التي جلبت لبلدها مصر أول ميدالية في بطولة العالم للسباحة… انها فريدة عثمان التي توجت مؤخرا بجائزة أفضل لاعبة رياضية في قارة افريقيا لعام 2017، على هامش اجتماع اللجان الأولمبية الوطنية “أتوك” المقامة بالعاصمة التشيكية براغ، وذلك بعد الانجازات التي حققتها خلال السنوات الأخيرة، أبرزها احراز الميدالية البرنزية في سباق 50 متر فراشة ببطولة العالم للسباحة بالمجر.

النشأة

ولدت فريدة عثمان يوم 18 يناير/جانفي 1995 في الولايات المتحدة الأمريكية تحديدا يإنديانابوليس، ثم انتقلت للقاهرة أين حصلت على الشهادة الثانوية بمدرسة الليسيه الفرنسية، قبل أن تعود الى الولايات المتحدة الأمريكية، لتتم تعليمها الجامعي وتختص في مجال الاقتصاد.

عشقها للسباحة بدأ معها في سن الرابعة، ثم انتقلت لممارسة الباليه المائي قبل أن تعود للسباحة في سن 11 سنة، وتنظم الى نادي الجيزة والمنتخب المصري.

وخلال مسيرتها أبت فريدة الا أن تتوج بالذهب في بطولات 50 و100 متر حر وفراشة، وعلى مدى 18 عاما حصلت ابنة مصر على جوائز وحطمت أرقاما قياسية.

أصغر سباحة في العالم

وفي سن 12 سنة، كانت أول مشاركة لها في البطولة المصرية، وتم اختيارها كأفضل سباحة في البطولة، مما أهلها لتمثل بلدها في دورة الألعاب العربية سنة 2007 التي كانت فيها أصغر متسابقة، وتألقت فيها حيث كسرت الرقم القياسي للمسابقة بمنافسات 50 متر فراشة واحتلت المركز السادس بمنافسات 100 متر فراشة.

كما شاركت في دورة الألعاب الأفريقية 2007 في مسابقة 50 متر فراشة وتحصلت على المركز الخامس ب28.95 ثانية.

وفي بطولة العالم للسباحة سنة 2009 بروما، باتت السباحة المصرية أسرع سباحة في عمرها بعد أن حققت رقم 26.77 ثانية في ال50 متر حرة، و27.78 ثانية في ال50 متر فراشة.

أرقام قياسية افريقية وعالمية

خلال مشاركتها بالبطولة الافريقية للناشئين في موريشيوس سنة 2009، توجت فريدة عثمان ب 9 ميداليات متنوعة بواقع 3 ميداليات ذهبية و4 ميداليات فضية وبرونزيتين، محققة رقما قياسيا ب26.36 ثانية، في مسابقة ال50 متر حر، ورقما قياسيا آخر في ال50 متر فراشة ب27.60 ثانية، وثالث رقم قياسي لها كان بمسابقة ال50 متر ظهر بتوقيت 31.04 ثانية.

كما فازت بفضية ال100 متر فراشة, وبرونزية ال100 متر حر و100 متر ظهر.

وسنة 2010 فازت السمكة المصرية بذهبية ال50 متر فراشة خلال مشاركتها بالبطولة الافريقية في الدار البيضاء محققة رقما قياسيا بتوقيت 27.28 ثانية، كما فازت بفضية سباق ال50 متر حر وثلاث برنزيات في سباق ال100 متر فراشة وسباق ال50 متر ظهر.

و3 برونزيات في سباق 100 متر فراشة و50 متر ظهر و4*100 متر تتابع متنوع.

ويتواصل تحطيم الأرقام القياسية، وهذه المرة مع بطولة العالم للناشئين في ليما سنة 2011، محققة 26.69 ثانية في مسابقة ال50 متر فراشة.

وفي نفس السنة وخلال مشاركتها بدورة الألعاب الأفريقية فازت ابنة مصر بذهبية ال50 متر حر محققة رقما قياسيا بتوقيت 27.08 ثانية.

سنة 2011 كان الظهور الأقوى لبطلة السباحة المصرية حيث حصلت على أول ميدالية في تاريخ مصر ببطولة العالم للناشئين والتي أقيمت ببيرو بعد أن توجت بذهبية 50 متر فراشة محطمة الرقم القياسي، ثم تواصل تألقها باحراز 7 ذهبيات بدورة الألعاب القطرية ولم يتخطى عمرها حينها الـ16 عاما.

وواصلت السمكة الذهبية المصرية مسيرة التألق وتحطيم الأرقام القياسية خلال السنوات الأخيرة، وآخر انجازاتها الحصول على أول ميدالية ذهبية لمصر ببطولة العالم بالمجر مما جعلها تتوج أفضل رياضية على القارة الافريقية، وعرفانا بانجازاتها، قامت وزارة الشباب والرياضة المصرية بإطلاق اسم البطلة “فريدة عثمان” على مجمع السباحة الجديد بمركز شباب الجزيرة، المقرر افتتاحه يوم 25 أفريل 2017.

وفي تصريح للبطلة المصرية فريدة عثمان قالت، أن هدفها “هو الحصول على ميدالية في أولمبياد طوكيو 2020″، مؤكدة “لو لم أحقق ذلك في طوكيو لن أتوقف وسأواصل السعي حتى أحصل عليها”.

 

الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.