رياضة

رشا نوري أول كوتش في تاريخ كرة القدم الليبية

رياضة

في سابقة هي الأولى في تاريخ كرة القدم اليبية، تحصلت اللاعبة رشا نوري على رخصة تدريب درجة ثالثة، لتصبح بذلك  أول مدربة كرة قدم ليبية معتمدة من الاتحاد الافريقي لكرة القدم.

وجاء ذلك خلال الدورة التدريبية لمدربي كرة القدم التي تم تنظيمها، بإشراف المكتب التعليمي للاتحاد الليبي لكرة القدم، وبمشاركة المدربة، رشا نوري ميلود الغرور.

وبدأت رشا البالغة من العمر 25 سنة، مشوارها كلاعبة كرة قدم، مع المنتخب الليبي النسائي منذ سنة 2011، باشراف المدرب يوسف شوشان، ثم مع المدرب حسن الفرجاني.

وتألقت بمنافسات بطولة النشاط المدرسي على مستوى المؤسسات التعليمية بطرابلس خلال المرحلة الثانوية، حيث قادت فريقها إحراز المركز الثاني، وحصدت لقب هداف المسابقة، وفقًا لما أفادت به صفحة اتحاد الكرة الليبية”.

كما شاركت ابنة طرابلس  مع المنتخب الليبي ضمن منافسات تصفيات بطولة أمم أفريقيا الماضية، التي انهزم فيها أمام المنتخب المصري.

ويبلغ رصيد رشا نوري المغرور، من المباريات الدولية الودية والرسمية، كلاعبة، أربع مباريات.

 

وتجدر الاشارة أن رشا كانت قد تحصلت منذ شهرين على رخصة التدريب درجة رابعة، بعد أن شاركت في دورة تدريبية تابعة لاتحاد كرة القدم الليبية.

وفي تصريح لها للصفحة الرسمية لدعم رياضة كرة القدم النسائية، قالت الكوتش رشا، “أرغب في التفرغ لمجال التدريب على مستوى قطاع الناشئين للعنصر النسائي، وخلق قاعدة من اللاعبات الناشئات لدعم مستقبل هذه اللعبة، وتأهيل صف ثانٍ من خلال التركيز على مسابقات المؤسسات التعليمية والمدارس الإعدادية والإشراف على إعدادهن وصقلهن”.

وعلى الصعيد العلمي،تحمل المدربة الليبية،  رشا المغرور، ليسانس لغة إنجليزية من جامعة طرابلس، وخريجة المعهد الفرنسي بطرابلس.

حصول رشا على رخصة مدرب من شأنه أن يطور كرة القدم النسائية في ليبيا أكثر، ويجعل اللاعبات الليبيات يكتسبن أكثر ثقة في النفس لابراز مهاراتهن وتحدي العقلية الذكورية التي ترى كرة القدم حكرا على الرجال.

 

الوسوم

مروى وشير

صحفية متخصصة في الإعلام الرياضي والفن

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.