منوعاتسياسة

“عاملها باستعلاء”.. مذيعة مصرية تطرد أشهر مُؤرِّخ مصري على الهواء!

اخبار

انفعلت الإعلامية المصرية مروج إبراهيم، في أثناء حوارها على شاشة قناة “إكسترا نيوز” مع الدكتور عاصم الدسوقي أستاذ التاريخ المعاصر، ودخلا في مشادة كلامية على الهواء بخصوص تصريحات المفكر يوسف زيدان عن الزعيم الراحل أحمد عرابي، وأنهت الإعلامية المقابلة فجأة، مما أغضب المؤرخ.


ووجهت الإعلامية سؤالا لضيفها خلال برنامج “ما وراء الأحداث”: “هل كَتَبَ التاريخ مصريون أم أجانب؟”، فأجابها: “مصريون وأجانب”، وقال لها “أنت لا تعرفين الفرق بين المؤرخ والباحث”، فردّت الإعلامية: “هل أنت هنا من أجل أن تختبرني، أنا مذيعة وأقوم بإدارة الحوار وأنت تقول كلاما معينا، أنا أعلم الفرق ولا يجب علي استعراضه، أما دورك فهو أن تجيبني ولا يجب أن تجعل الحديث شخصيا”.

فقال أستاذ التاريخ: “أسئلتك غير ناضجة وأنت لا تعرفين كيفية السؤال، ولا تعرفين التمييز بين المؤرخ والباحث”.

فقاطعته وقالت له: “مع احترامي الكامل لك كنت أحب أن نستفيد من علمك، لكن من الواضح أنك لا تريد أن تكمل الحلقة وهذا أمر يعود لك، وأقول على الهواء نحن كإعلاميين لسنا متخصصين في أي موضوع نناقشه، سواء أكان في مجال الآثار أو التاريخ أو غيره، نحن كإعلاميين لا ندعي العلم ولا المعرفة، وجئنا بأهل العلم ولكنهم لا يريدون أن يعطونا الإجابة.”

وعقب نهاية الحلقة وما اثارته من جدل، قدمت الاعلامية مروج ابراهيم اعتذارها للدكتور عاصم الدسوقي، معتبرة ان ما حدث له ظروفه الواردة في سياق الحلقة على حد تعبيرها.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد