سياسة

ايران: 60 ألف جراحة للأنف سنوياً ربعها للرجال

ايران عاصمة عمليات تجميل الأنف في العالم

 

تُعرف إيران لدى عامة الناس بأنّها الدولة الحالمة بالقوّة والمهتمة بتطوير ترسانتها النووية، ومن يقول إيران، يقول الصراعات السياسية والدولية، لفرض التموقع بين صفوف الدول العظمى، لذلك، ربما علينا أن نراجع هذه الأفكار، خاصة أنّ هذه الدولة نالت لقب “عاصمة عمليات التجميل” في العالم.

” اقتلني واجعلني أجمل”

مثلٌ شعبي إيراني قديم يقول ” اقتلني واجعلني أجمل” يعكسُ مدى اهتمام الإيرانيات بعمليات التجميل، التي كثر عددها حتى أصبحت الدولة الأولى عالمياً من حيث عدد عمليات التي أُجريت.

وراجت عمليات التجميل في إيران، وخصوصاً “تقويم الأنف”، ما دفع بعددٍ من رواد صفحات التواصل الاجتماعي ‘”فيسبوك” في هذا البلد، إلى إطلاق حملة واسعة تحت عنوان “لننقذ الأنف الإيراني”، داعين إلى منع إجراء أيّ عملية تجميل جراحية، وحفاظ الناس على أنوفهم الطبيعية، ليبلغوا رسائل مفادها، ” أنتن جميلات على طبيعتكن، أياً كان شكلُ الأنف، كبيراً أو صغيراً، مستقيم أو فيه اعوجاج”.

عمليات التجميل في إيران، طالت كل الفئات العمرية إذ يمكن للمراهقات في سن 14 سنة التوجه دون عناء أو مراقبة، إلى مراكز عمليات التجميل لتغيير ما أردن أن يغيرنه في وجوههن أو أجسامهن.

إيران من المحافظة إلى التحرّر

في الوقت الذي عُرفت فيه إيران بالدولة الإسلامية “المحافظة”، حيث يتمسك السواد الأعظم من الشعب، بالعادات والتقاليد والأعراف، شكّلت مراكز التجميل صورة مغايرة لما رُوج له إعلامياً، وبدت الإيرانيات بمختلف أعمارهن، يجتهدن في مواكبة التطورات على مستوى (الموضة)، وحتى الرجال أصبحوا مهتمين بتغيير شكل أنوفهم، ووجوههم أو أجسامهم، وبات “الإيراني” يخصّص نسبة كبيرة من راتبه، للقيام بعملية تجميل التي تراوحت تكلفة الواحدة منها بين 400 و600 دولار.

 

60 ألف عملية للأنف سنوياً …وفاتان يومياً

أصدرت الجمعية العالمية لجراحة التجميل، مؤخراً دراسةً حول عمليات التجميل في إيران، بيّنت أنه تم إجراء 37423 عملية جراحة الأنف في إيران سنة 2013، أيّ ما يعادل 0.04 بالمائة من سكان البلد.

وبحسب دراسة أجراها الدكتور “عبد الرضا كردي” من جامعة طهران، فإنّ إيران تشهد يومياً وفاة امرأتين بسبب خضوعهن لعمليات تجميل.

كما توجد في إيران 100 عيادة مرخص لها بالقيام بعمليات تجميل التي تتراوح كلفتها بين 400 و600 دولار، إضافة إلى حوالي 3000 طبيب يجرون عمليات تجميل، بينهم 125 طبيب فقط لديهم إذن قانوني بذلك.

وأكدت دراسة أجرتها رابطة الجراحين الإيرانيين، أنّ 60 ألف عملية جراحية للأنف تُجرى سنوياً في إيران، فيما أُجري ربع هذا الرقم للرجال.

الوسوم

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “ايران: 60 ألف جراحة للأنف سنوياً ربعها للرجال”

  1. دكتور تجميل, السياحة العلاجية في ايران تتميز بالكفاءة العالية وأسعار معقولة خاصّة في حقل عمليات التجميل في عاصمة عملية تجميل الانف العالمية طهران مع الدكتور تجميل دليل السياحة الطب التجميلي وعمليات التجميل في ايران.

    http://www.drtajmil.com

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.