رياضة

أول عربية تدخل السباق العالمي للفورمولا 4

بورتريه عن آمنة القبيسي

 

رغم أن سنها لم يتجاوز السابعة عشر، نجحت الاماراتية آمنة القبيسي في اقتحام مجال نادرا ما وجدت فيه امرأة، وهو مجال سباق السيارات المحفوف بالمخاطر والذي يتطلب لياقة بدنية وسرعة والأكثر من ذلك قلبا من حديد.

آمنة اكتسبت كل تلك الصفات واختارت خوض غمار سباقات السرعة، فتوجت بطلة في بلدها الامارات في سباق “روتاكس ماكس” للكارتينغ، ليختطفها فريق بريما الايطالي لتشارك معه في بطولة العالم التي تستضيفها اوروبا مطلع العام العام، فتصبح أول فتاة عربية تدخل السباقات العالمية للفورمولا 4.

بداية المشوار مع الكارتينغ

مشوار آمنة مع رياضة الكارتينغ بدأ في سن 13 من عمرها عندما التحقت بأكاديمية “ضمان للسرعة” بأبو ظبي، أين تدربت وخضعت لتمارين باشراف كبار المدربين، وانطلاقتها الأولى كانت بالصدفة عندما ذهبت لاجراء الكارتينغ، وكانت الأكاديمية تجري مباراة يحق للأسرع فيها أن يخوض السباق، فسجلت  أسرع توقيت.

وشغفها بسباقات السرعة متوارث في عائلتها، كيف لا ووالدها البطل خالد القبيسي، وصولا الى شقيقتها الصغرى التي تعد أصغر سائقة سيارات اماراتية.

كما أن آمنة وأختها حمدة القبيسي كانتا الفتاتين الوحيدتين اللتين واظبتا على التدرب بالأكاديمية التي يقصدها فقط الشبان.

وفي تصريح لها لموقع “الحرة” تقول آمنة “إن الكثير ممن تلتقيهم استغربوا اختيارها رياضة الكارتينغ، وذلك عند رؤيتهم فتاة إماراتية للمرة الأولى تدخل هذا المجال وتحقق فوزا على منافسيها الأجانب الذين يتمتعون بخبرة كبيرة” .

سجل حافل

حققت آمنة عددا هاما من الانجازات، حيث فازت ببطولة الامارات العربية للروتاكس ماكس للكارتينغ، إضافة الى فوزها بجائزة الإنجار الرياضي المتميز تحت 19 عاما، وتحصلت على مرتبة الشرف بعد فوزها في النسخة الأولى من أكاديمية السائقين الشباب لدول مجلس التعاون الخليجي.

وشاركت أيضا في سباقات خارج بلادها، حيث مثلت الإمارات في بطولة العالم بالبرتغال عام 2015، وفي بلجيكا والسويد وفرنسا.

لتصبح من أبرز الأسماء في رياضة السيارات، وتنتقل من سباقات الكارتينغ إلى سابقات المقعد الأحادي بسيارة الفورمولا 4.

 

الاحتراف مع الفريق الايطالي بريما

لفتت آمنة القبيسي أنظار الشركة العالمية “كاسبيرسكي لاب” التي انتدبتها للتسابق ضمن فريق بريما الايطالي.

ويعتبر فريق بريما من أكبر الفرق حيث قدم عددا من الأبطال، وهو ثالث أهم فريق إيطالي (بعد فريقي فيراري وتورو روسو للفورمولا 1)،  من حيث الإنجازات والنتائج.

وستخوض معه آمنة منافسات البطولات الأوروبية للفورمولا 4 للموسم المقبل.

كما تطمح ابنة الخليج أن تتألق وتبلغ سباق الفورمولا1.

مروى وشير

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.