مجتمع

11 صورة تظهر لاي حد تذهب النساء طلبا للجمال

البوم صور

 

ليس هناك نقص على شبكة الإنترنت في أدوات الجمال الغريبة التي تبيع وعودا كاذبة لتحقيق الكمال، ابتداء من سترة تنحيف الخصر وصولا إلى بدعة نفخ الشفاه.

في هذا الإطار، نشرت المصورة الفوتوغرافية من لاتفيا إيفيجا لايفينا هذه المنتجات في سلسلة صور مثيرة حائزة على عدة جوائز، تحت عنوان “بيوتي واريورز” أو “محاربات من أجل الجمال”. إن هذا المشروع، الذي رصدناه لأول مرة في شركة ديزاين، يؤكد حجم الضغط الذي تشعر به المرأة لتحقيق أنماط المجتمع حول ما يعنيه أن تكون “الجمال”.

 

في هذا الصدد، كتبت لايفينا عن هذه السلسلة على موقعها على الإنترنت المنشور التالي: “لكي تكون ناجحا، يجب أن تكون مثاليا وأن تبدو مثاليا – هذه هي قواعد مجتمعنا، التي نتبعها جميعا دون أن ندرك مدى سخافة المعايير”.

أنظر إلى الصور التالية الإحدى عشر من سلسلة صور “محاربات من أجل الجمال”.

 

يبدو هذا الجهاز الغريب الأحمر كقناع بمكن ان يرتديه المحاربون..

انه في الحقيقة قناع يدعي صانعوه انه مزيل للتجاعيد

 

 

لا يبدو هذا المنتج مريحا أبدا..

انه قناع اخر تلبسه المراة لإزالة التجاعيد 

 

 

تم تصميم هذا المشبك لتغيير شكل أنفك..

يبدو مؤلمًا وقادرا على ترك كدمات على الأنف

 

يبدو هذا القناع كضمادة طبية..

 “القناع المطاطي” الوردي من المفترض أنه يساعد على التخلص من الذقن المزدوجة

 

 

يبدو أن خطأ في التصميم قد أصاب قناع التزلج هذا..

ولكنه نوع آخر من الأقنعة المضادة للتجاعيد

 

 

تم تصميم هذا الجهاز لممارسة تمارين “تنحيف الوجه”..

 يدعي صانعوه أن القناع قادر على للقيام بعملية “شد للوجه”

 

يبدو هذا القناع وكأنه جزء من فيلم رعب..

صمم هذا القناعي في الحقيقة ” لدرء التجاعيد”

 

يدعي هذا المشبك أيضا قدرته على تغيير شكل أنفك..

 تبدو هذه الأداة غير مريحة على الإطلاق

 

هذه ليست نظرات طبية، إنها أداة لتحديد الجفون..

تم تصميم المنتج ليعطيك جفونا مزدوجة

 

 

تم تصميم هذ الأداة “للتدرب على الابتسام” لجعل ابتسامتك “أجمل”..


يبدو وكأنه أداة تابعة لطب الأسنان

 

هذا الجهاز الوردي يشبه اللسان العملاق..

 إنها في الواقع أداة لنفخ الشفاه

 

رابط المقال الأصلي 

http://www.businessinsider.com/photos-women-disturbing-beauty-routine-2017-9?IR=T/#this-looks-like-a-ski-mask-gone-wrong-5

 

الوسوم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.