صحة وجمال

كيف تطبخ الأرز لتجنب مادة الزرنيخ السام؟

صحة

 

يرى العلماء أن الطريقة الشائعة في إعداد الأرز قد تعرض المستهلك لعدة إشكاليات صحية من بينها أمراض القلب والسكري والسرطان. وفي هذا السياق، حذر العلماء الملايين من الناس من الخطر الذي يحدق بهم جراء طبخ الأرز بطريقة غير صحية.

 

في الحقيقة، تظهر التجارب الأخيرة أن الطريقة الشائعة لطهي الأرز، أي من خلال غليه في القدر حتى تتبخر المياه، غير كافية للحماية من آثار الزرنيخ السام الذي يلوث الأرز، مع العلم أن هذه المادة في انتشار مستمر نتيجة السموم الصناعية والمبيدات الحشرية.

 

علاوة على ذلك، ارتبطت هذه المادة الكيميائية بمجموعة من المشاكل الصحية، بما في ذلك أمراض القلب والسكري والسرطان، فضلا عن مشاكل في النمو. كما يعتقد الكثيرون أن آثار الزرنيخ قد تختفي بمجرد طهي الأرز، وهو ما لا يحدث إلا إذا نقع لليلة كاملة.

 

وفي هذا الصدد، اختبر أندي ميهارغ، أستاذ العلوم البيولوجية في جامعة كوينز بلفاست، ثلاثة طرق لطهي الأرز في برنامج لقناة بي بي سي عنوانه “ثق بي أنا طبيب”، وذلك بغرض معرفة مستويات الزرنيخ في الأرز. في الطريقة الأولى، استخدم البروفيسور ميهارغ مقدارين من الماء مقابل مقدار واحد من الأرز، وهي الطريقة الشائعة التي يتبخر فيها الماء أثناء الغليان. واكتشف أن هذه الطريقة تخلف الكثير من الزرنيخ.

 

 

 

وعلى النقيض من ذلك، عندما استخدم مقدار خمسة أجزاء من الماء مقابل جزء واحد من الأرز ثم تخلص من المياه الزائدة، انخفضت مستويات الزرنيخ إلى النصف تقريبا. أما في الطريقة الثالثة، التي نقع فيها الأرز ليلة كاملة، انخفض مستوى السموم بنسبة 80 بالمائة.

 

 

وبالتالي، تتمثل الطريقة الأكثر أمانا لطهي الأرز في نقعه ليلة كاملة، ثم غسله وشطفه من الماء، قبل تجفيفه ووضعه في قدر ماء يغلي، مع ضرورة وضع مقدار خمسة أجزاء من الماء مقابل جزء واحد من الأرز.

 

ووفقا لأبحاث معهد الأمن الغذائي العالمي وبرنامج ديسباتشز، الذي عرض في القناة الرابعة سنة 2014، فإن نحو 58 في المائة من المنتجات القائمة على الأرز في المملكة المتحدة تحتوي على مستويات عالية من الزرنيخ. لهذا السبب، أدرج الاتحاد الأوروبي تشريعات جديدة في العام الماضي بهدف حماية المستهلك من مضار هذه المادة السامة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “كيف تطبخ الأرز لتجنب مادة الزرنيخ السام؟”

  1. مرحبا
    اود ان اشكركم على هذا الموضوع ولكن اذا اردنا ان نحسب كمية الرز هل هي قبل النقع ام بعدها لان هناك فرق كبير بين الاثنين . على سبيل المثال اذا اردنا ان نقول ان قدح رز يقابله خمسة اقداح ماء ففي حالة النقع يكون هذا القدح يقارب الواحد لتر من كميته الاصليه قبل النقع. ببساطه اذا اردنا ان نطبخ ٣ اقداح رز فهذا يعني اننا نحتاج الى وعاء يتسع ل ١٥ لتر ماء وهذا حجم مهول بالنسبه لمطابخنا في المنازل

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.