سياسةغير مصنف

وفاة وريثة امبراطورية لوريال عن سن يناهز 94 عاما

اخبار

أصدرت عائلة لييليان بيتنكور سيدة الأعمال الفرنسية ووريثة امبراطورية لوريال لمستحضرات التجميل بيانا أعلنت فيه وفاتها “بهدوء وسلام” ليلة الخميس الفارط في منزلها عن عمر يناهز ال94 عاما.

وتصنف ليليان على أنها أغنى امرأة في العالم حيث بلغت ثروتها لسنة 2017 حوالي 40 مليار دولار وقد شاعت أخبار عن اصابتها

بالخرف و تعرضها للاستغلال من قبل الموظفين قبل تخليها عن موقعها في مجلس إدارة شركة لوريال سنة 2012.

كما لحقت بها فضائح عاطفية و اخرى سياسية خاصة بعد توجه ابنتها فرانسواز بيتنكور مايرز سنة 2007 بدعوى قضائية ضد مصور مقرب من والدتها واتهامها له باستغلال تراجع حالتها الصحية.

وتم الكشف عام 2008، عن تلقي المصور فرانسوا ماري بانيي، صديق ليليان بيتنكور هدايا ذات بقيمة مادية ضخمة و تم اتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

وأمر قاضي فرنسي سنة 2010 بوضع الأم تحت رعاية العائلة بسبب تدهور صحتها.

كما ارتبطت بها قضية أخرى وهي فضيحة سياسية هزت الشارع الفرنسي بعد اتهام مديرها الخاص بالحصول على رشاو لتمويل الحملة الانتخابية للرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي في 2007 و بعد التحقيق تم اسقاط التهم الموجهة اليها.

و تخضع جميع ممتلكاتها الان بما فيها أسهمها في شركة لوريال إلى إدارة ابنتها.

الوسوم

اترك رد