مجتمعغير مصنف

دراسة تكشف كيف ينظر الرجال للمرأة الذكية

مجتمع

كشفت دراسة  أجرتها مجموعة من العلماء في جامعة بافالو الأمريكية، أنه من الناحية النظرية، يرى الرجال المرأة الذكية مثيرة وجذابة.

نشرت مجلة “الشخصية وعلم النفس الاجتماعي” درا من خلالها وجود بُعد نفسي من شأنه أن يجعل المرأة الذكية أكثر جاذبية. وفى هذا الصدد، لا ينجذب أغلب الرجال الذين يدّعون أنهم يرغبون في التعرف على امرأة ذكية، إلى تلك التي تفوقهم ذكاء. ويمكن تعريف البعد النفسي بأنه اعتماد الشخص على مجموعة من النظريات والأفكار المجردة من أجل اتخاذ قرار حول حدث ما بعيد إما من حيث المكان أو الزمان أو في حال كان مجرد فرضية.

وعلى الرغم من أن الدراسات السابقة المتعلقة بالجاذبية أكدت أن القرب هو سبب الانجذاب بين الجنسين، إلا أن الدراسة التي أجرتها جامعة بافالو كشفت عن انجذاب الرجل للمرأة في حال كانت أكثر ذكاء منه. وفي الأثناء، شارك 650 شخصا في ستة دراسات أجرتها الأستاذة المشاركة “لورا بارك”. ووفقا للدراسة، يتفاعل الرجل مع المرأة التي تتمتّع بذكاء عال مقارنة بصاحبة الذكاء الأقل، في حال تواجد كل من الرجل والمرأة في مكانين مختلفين.

وفي نفس الوقت، يبدي الرجل رغبة أقل وقلة اهتمام بالمرأة الأكثر ذكاءً مقارنة بالأقل ذكاءً في حال تواجدا في نفس المكان وتفاعلا وجها لوجه. وتعزي بارك هذا الأمر إلى أن الرجل حين يقترب من المرأة الأكثر ذكاءً منه، يشعر بتحول سريع في تقييمه الذاتي، وكأن رجولته انتزعت منه، وهو ما يجعله أقل انجذابا للمرأة الأكثر ذكاءً منه.

وفى هذا السياق، يمكن الفصل بين ما يشعر به الرجال في حالة وجود البعد النفسي، وما يشعرون به إذا حدثت مقارنة على المستوى الاجتماعي. وفي هذا السياق، علقت بارك قائلة: “نظريا، هناك فرق بين ما قد يبديه الناس في حال التقوا بشخص لا يعرفونه عندما يكونون بمفردهم، وبين إذا ما التقوا بهذا الشخص ضمن سياق اجتماعي”. وتؤكد الدراسة أن ذلك الفصل بين النظرية والتطبيق يظهر فقط في حال اهتمام الرجل بعنصر الذكاء لدى المرأة حين يلتقي بها.

وتتابع بارك في دراستها: يعد الذكاء عنصرا مهما، أما إذا كان الرجل من الذين لا يهتمون بالذكاء، فالمسألة ستكون حينها بسيطة. وعلى العكس من ذلك، إذا كان لدى الرجل اهتمام مفرط بمسألة الذكاء، فإنه سيفضّل الابتعاد عن المرأة الذكية باعتبار أنه سيشعر وكأنه مهدد في حال اقتربت منه. وعموما، أوضحت بارك أن الست دراسات أجريت على رجال طبيعيين لديهم آراء مختلفة تجاه المرأة. وفي المستقبل، ستجرى دراسات مماثلة تتناول ذلك الفصل عند المرأة في حالة انجذابها إلى الرجل. من جانب آخر، لم يتم اختبار ذلك الفصل على العلاقة بين المثليين.

النساء اللاتي تفضلن الرجل الأكثر ذكاءًا، يقللن من فرصة عملهن في المجالات العلمية

في سياق متصل، أجرت بارك دراسة أخرى خلال سنة 2016، أكدت خلالها أن النساء اللواتي فضلنّ مشاركة حياتهن مع رجال أكثر ذكاء منهن، لم يعملن في المجالات العلمية على غرار العلوم، والتكنولوجيا، والهندسة، والاتصالات بسبب رفض أزاوجهن لذلك. ومن جانبها، نشرت مجلة “علم النفس التطبيقي” دراسة أخرى تفيد بأن النساء الذين يعملن في المجالات العلمية تنخفض معدلات ذكائهن بمجرد التفكير في الحياة الرومانسية. وفي نفس السياق، تؤكد الدراسة أن النساء اللواتي يفضلن الرجل الأكثر ذكاءً، لا يرغبن في العمل في المجالات العلمية في حال كان هدفهنّ في الحياة أن يعشن حياة رومانسية. في المقابل، تجدر الإشارة إلى أن هذا الأمر لا ينطبق على الرجال.

 

روابط الدراستين:

http://journals.sagepub.com/doi/10.1177/0146167215599749

https://static1.squarespace.com/static/504114b1e4b0b97fe5a520af/t/56f844e11bbee011fb4d5715/1459111138244/Park_2016-Journal_of_Applied_Social_Psychology.pdf

الوسوم

اترك رد