رياضة

لقاء ناري بين الأهلي المصري والترجي الرياضي التونسي

دوري أبطال افريقيا

 

تتجه الأنظار اليوم نحو القمة الأكبر في القارة السمراء والتي ستجمع الترجي الرياضي التونسي والأهلي المصري بملعب رادس ضمن اياب الدور ربع النهائي لدوري أبطال افريقيا لكرة القدم،  بداية من الساعة 18.00 بتوقيت غرينتش.

وتجدر الاشارة بان لقاء الذهاب الذي احتضنه ملعب برج الاسكندرية يوم السبت الفارط، إنتهى بالتعادل الايجابي بنتيجة 2-2 لكلا الفريقين.

التنافس سيكون على أشده بين الأهلي المصري والترجي الرياضي التونسي، حيث يسعى كل منهما لبلوغ المربع الذهبي في بطولة دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم، علما وأن الناديين، من الأعرق في القارة، مما يرجح تساوي الفرص بينهما.

وسيلعب الترجي الرياضي التونسي هذا اللقاء على ميدانه وأمام جماهيره مستفيدا من نتيجة الذهاب.

أما الفريق المصري، فيسعى مديره الفني الى تدارك أخطاء لقاء الذهاب وتحقيق الفوز، حيث ذكرت بعض المصادر الاعلامية أن هناك توقعات بأن يغيّر الكابتن حسام بدري في تشكيلة فريق الأهلي خلال لقاء العودة، من خلال اقحام اللاعب صالح جمعة وأحمد حمودي بدلا من اللاعبين عبد الله السعيد وأحمد الشيخ، وتعويض الحارس شريف إكرامي بالحارس الثاني بسبب الأخطاء الفادحة التي أربتكها على ميدانه.

 

تاريخ لقاءات الأهلي والترجي

خمسة عشر مواجهة جمعت بين الترجي الرياضي التونسي والأهلي المصري، كان التفوق فيها للفريق المصري بخمس انتصارات و ثلاث للترجي، فيما حُسم التعادل بينهما في سبع مناسبات.

أول مواجهة بين الترجي الرياضي التونسي والأهلي المصري كانت سنة 1990 ضمن دور الـ16 لدوري أبطال إفريقيا، وانتهت بالتعادل السلبي خلال اللقائين.

ثم التقى الفريقان مجددا بعد 11 عاما خلال نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا ومرة أخرى تعادل الفريقان في لقاء الذهاب في القاهرة سلبيا، وفي لقاء العودة بتونس تعادلا، لكن هذه المرة ايجابيا بهدف لكل منهما، وكان اللقب في تلك النسخة لفائدة الأهلي المصري.

وسنة 2007، تواجه الترجي الرياضي والأهلي المصري في دور المجموعات لدوري الأبطال، وانتهى لقاء الذهاب بمصر لصالح فريق القرن بثلاثية نظيفة، قبل أن يخسر بهدف دون رد خلال لقاء الاياب بتونس.

وبعد ثلاث سنوات، تحديدا سنة 2010، تمكن الأهلي من الفوز على الترجي الرياضي التونسي خلال ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال بهدفين مقابل هدف في القاهرة، ثم خسر في الإياب فكان التأهل لصالح الترجي .

سنة 2011 خسر الأهلي ضد الترجي الرياضي بهدف دون مقابل في تونس، ثم تعادلا في لقاء العودة بالقاهرة بهدف لكل منهما ضمن دوري الأبطال.

وفي نهائي دوري الأبطال لعام 2012 تعادل الترجي الرياضي مع الأهلي في ملعب برج العرب بهدف لكل فريق. قبل أن يفوز الأهلي في تونس بهدفين لهدف ويحصد لقب البطولة من ملعب رادس.

سنة 2015 في بطولة الكونفدرالية الإفريقية انتصر الأهلي بثلاثية نظيفة ضد الترجي وأكد فوزه في تونس بهدف دون رد.

وآخر لقاء كان بين الفريقين يوم السبت الفارط ببرج الاسكندرية انتهى بالتعادل هديفين لكل منهما في انتظار ما ستحسمه قمة اليوم برادس.

 

احتجاج على الحكم

يدير الحكم الكامروني أليوم نيانت لقاء القمة بين الأهلي المصري والترجي الرياضي التونسي، وتجدر الاشارة أن إدارة الاهلي المصري تقدمت بمراسلة رسمية للكاف تعبر فيها عن احتجاجها تعيين هذا الحكم، معتبرة أن له صلة قرابة بلاعب الترجي فرانك كوم على حد قولهم وأنه دون المستوى.

ومن جهتها، رفضت الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم “كاف” طلب إدارة النادي الأهلي المصري تغيير الحكم الكاميروني.

 

خليف عوضا عن الدراجي في التعليق

أعلنت قناة بي إن سبورت الرياضية، عن اختيار المذيع التونسي رؤوف خليف، للتعليق على لقاء القمة بين الترجي الرياضي التونسي والأهلي المصري.

وهو ما أثار غضب جماهير الأهلي التي ترفض تعيين معلق تونسي في لقاء فريقها ضد فريق تونسي، بداعي انه سيكون منحازا لفريق بلده.

يذكر أن القناة اختارت المعلق الجزائري حفيظ دراجي في لقاء الذهاب الذي أقيم ببرج العرب والذي انتهى أيضًا بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق.

وتجدر الاشارة أن جماهير الترجي الرياضي التونسي شنت هجوما لاذعا بصفحات التواصل الاجتماعي على المعلق الجزائري حفيظ الدراجي الذي قام بالتعليق على مباراة فريقهم ضد الأهلي المصري في لقاء الذهاب.

معتبرين انه كان جليا انحيازه الى الفريق المصري من خلال تعليقاته على القرارات التحكيمية وتشجيعه للاعبي الاهلي. ومطالبين البيين سبورت بعدم إدراج حفيظ الدراجي ضمن برامجها الخاصة بالتعليق على مباريات فريقهم.

ومن جهته عبّر حفيظ الدراجي في تصريح لجريدة الصريح، “استغرابه من الاتهامات التي وجّهت إليه”، معربا عن احترامه “لفريق الترجي وتاريخه لإنه من الاندية المعروفة افريقيا وعربيا”.

وقال الدراجي إنه “يحترم ردة فعل جماهير الترجي، لكن الانتقادات لم تكن في محلها”، لأنه حاول أن ينقل واقع المباراة “بكل أمانة” وهذا واجبه “كمحلل ومعلق من حقه أن ينتقد أو يشكر أو يثمن أداء أي فريق لكن ذلك لا يعني أنه لا يعترف بقيمة وعراقة الترجي الرياضي”، حسب قوله.

 

لئن كثر الجدل والاحتجاجات من الفريقين، يبقى الفيصل الوحيد هو الأداء الكروي على الميدان الذي ستُحسم فيه النتيجة للأفضل، فهل سينتصر أبناء فريق باب سويقة أم سيواصل المارد الأحمر تقدمه؟

مروى وشير

الوسوم

مقالات ذات صلة

رأي واحد على “لقاء ناري بين الأهلي المصري والترجي الرياضي التونسي”

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.