ثقافة

الرسامة فلك الغزي: “الرسم بالنار يذكرني بدخان التفجيرات  في سوريا”

ثقافة وفنون

This post has already been read 22 times!

 

 

رّسامة غادرت وطنها سوريا من بين لهيب النار المشتعلة، ثم شاءت الأقدار أن تبرز موهبتها في الرسم والنقش من وحي حمم النيران، لتنقل جزءا من واقع وجع الإنسان السوري بريشتها المبدعة.

 

فلك الغزي رسامة ومخرجة كرتون ورسامة قصص للأطفال، ترسم لوحات من لهب النار، وتصنع  قطعا فنيّة عن طريق الحفر على قشر البيض، خرجت الغزي من سوريا وتنقلت في دول عدّة إلى أن استقر بها الحال في مدينة اسطنبول التركية، أين التقتها مجلة ميم وكان لها معها هذا الحوار

 

بداية، ما هو الرسم بالنار؟

الرسم بالنار هو استخدام لهب الشمعة والسواد “الشحار” الذي ينتج منها، فيترك أثرا على الورق أو الكرتون أو أي سطح مُستخدم، ثم يبدأ الرسم على السطح الأسود  باستخدام مواد مختلفة مثل الريشة لرسم تفاصيل الرسمة التي أريدها.

 

 

 

كيف طرأت في بالك فكرة الرسم بالنار؟

الفكرة جاءتني بعد ما شاهدت رسام كندي يستخدم هذا الأسلوب من الرسم، بالفعل تتبّعت أعماله وخطوات الرسم المتبعة وكيف يستخدم الدخان ليُنتج لوحات رائعة.

الرسم بالنار جعلتني أتذكر الدخان الذي كان ينطلق بعد كل تفجير في سوريا، فشعرت ضرورة تجريب الرسم باللهب.. وبعد أن تعلمتها عبرت عن وجوه من سوريا من خلال بعض اللوحات لأنقل معاناتهم والألم الذي يعيشوه وتصل الرسالة لكل العالم بكافة لغاته.

 

 

 

 

ما دلالة تركيز رسوماتك على الوجوه، واللون الأسود البعيد عن تفاؤل الألوان؟

بالنسبة لي الوجه هو الجزء الأهم فمن خلاله نرى الانفعالات التي تنقل الكثير من أحاسيس الناس ومشاعرهم، أما  اللون الأسود نتيجة للحياة التي عشناها في سوريا وما زلنا نعيشه، حاولت إدخال اللون الأحمر في بعض اللوحات للتعبير عن الدم.. دم الشهداء .

 

بصمة اليد لها دلالة تختلف عن غيرها .. لماذا رسمتها؟

جاءت فكرتها عندما أردت عمل وجه لأصدقائي الفنانين السوريين والأتراك في ورشة عملنا معاً فيها لكن لم يقبلوا طباعة وجوههم .. فطبعوا أيديهم

 

 

 

لأول معرض فني لك قصة.. أخبرينا عنها  

قبل خمس سنوات قام شخص بعمل فعالية للأطفال القادمين من حمص، خلال الفعالية قدّم لي قطعة خشبية لأرسم وأنا أحضرت الألوان ورسمت أول لوحة بالألوان لأن قبلها كل شغلي الفني “ديجيتال” عبر الحاسوب، شجعني حينها جدا، وقلت له مازحة أنّي سأستمر وسأرسم لوحات أخرى وافتتح معارض في كل أنحاء العالم! بعد ذلك الموقف سافرت واحتفظت باللوحة رغم أن جزءاً منها انكسر لكني أبقيتها لأنها تذكرني بكلام الشخص ووعدي له بالاستمرار .. انقطعت أخباره عنّي، ثم بالصدفة علمت باستشهاد الشخص  ورسم له لوحة خاصة به وعرضتها في المعرض الأول لي بتاريخ 10/10/2015 .

 

 

 

ما الفرق في تفاعل الأشخاص عند رؤية  إنتاجك الفني في وسائل التواصل الاجتماعي، وعلى أرض الواقع؟

هناك فرق كبير جداً لمسته بين رؤية صورة العمل الكترونياً وبين أن تلمسه وتراه في الواقع، لأن الصورة على الإنترنت يأخذ من روح العمل الحقيقي، رغم ذلك في المواقع ردود الفعل جيدة وجميلة على صور اللوحات لكن ليست كجمال ردة الفعل أجمل في الواقع.

 

كيف استثمرت موهبتك بالنقش على البيض في إنتاج هدايا؟

في بداية عملي بالحفر على البيض فكرت عمل هدايا مميزة لأصدقائي، أول بيضة صنعتها كهدية لأصدقاء عرب في اسطنبول، رأيت مدى إعجابهم بالهدية وقدّروا قيمتها جداً مما جعلني أستمر، ثم صنعت بيضة هدية لصديقتي التركية بمناسبة ولادتها ونالت إعجابهم.. ثم أكملت تطوير فكرة الهدية وتركيبها على حامل وكذلك إضافة الإنارة في البيض المنقوش لإضفاء جو جميل في الغرفة ليلاً.. حالياً أبحث عن مادة تجعل البيض صلب ولا ينكسر حتى أبدأ بمشروع مستمر بإذن الله.

 

حاورتها آلاء الرشيد

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.