بيت وأسرةصحة وجمال

ماذا تخبرنا وضعية نومك عن شخصيتك؟

صحة

وفقا لدراسة أجريت حديثا، تكشف وضعية نومك مع شريك حياتك بعض الأسرار عن علاقتك به.

 

في الواقع، أجرى باحثون في جامعة “هيرتفوردشاير” استطلاع رأي شمل 1000 شخص. وقد تبين من خلاله أن الأزواج الذين يتواصلون جسديا أثناء النوم، غالبا ما يعربون عن مدى شعورهم بالسعادة في علاقاتهم الزوجية. وفي هذا الصدد، أكد 94 بالمائة من الأزواج الذين يحرصون على النوم في أحضان بعضهم البعض أنهم سعداء، بينما صرح 68 بالمائة من الأزواج الذين نادرا ما يقومون بذلك، أنهم راضون عن مستوى علاقاتهم بشركائهم.

 

ليس ذلك فحسب، ففي الحقيقة، تحيل المسافة بين الزوجين أثناء النوم هي الأخرى إلى مدى قوة أو ضعف علاقتهما العاطفية. فقد تبين أنه من بين 12 بالمائة من الأزواج الذين ينامون سويا ولا تتجاوز المسافة بينهما بوصة واحدة، يشعر 86 بالمائة بالسعادة. أما بالنسبة للأزواج الذين تتجاوز المسافة بينهما أثناء النوم 30 بوصة فقد، كشفت الدراسة أن 66 بالمائة منهم سعداء.

 

من جانبه، أقر الدكتور الجامعي ريتشارد وايزمان، المشرف على هذه الدراسة والعالم في الطب النفسي من جامعة هيرتفوردشاير، أن “هذه الدراسة تعد الأولى من نوعها، حيث عمدت إلى معاينة وضعية نوم مختلف الأزواج. في الحقيقة، تسمح نتيجة الدراسة للشخص باكتشاف شخصية الزوجين وطبيعة علاقتهما العاطفية، وذلك من خلال طرح سؤال حول الوضعية التي يفضلونها عند النوم”. والجدير بالذكر أن هذه الدراسة قد تم عرضها في مهرجان إدنبرة للعلوم الدولية.

 

وذكرت الدراسة أن وضعية النوم الأكثر شعبية بين مختلف الأزواج تتمثل في الوضعية الخلفية أي نوما ظهرا لظهر، حيث تبين أن 42 بالمائة من الأزواج يفضلون هذه الوضعية. في الأثناء، يتخذ 31 بالمائة من الأزواج وضعية المطاردة، حيث ينامان في الاتجاه نفسه، بينما يفضل 4 بالمائة من الأزواج النوم وهم يواجهون بعضهما البعض.

 

من المثير للاهتمام أن الأشخاص المنفتحين على الطرف الآخر غالبا ما يفضلون النوم في أحضان الشريك، بينما يميل المبدعون للنوم على الجانب الأيسر.

من هذا المنطلق، وفي حال رغبت في المرة القادمة أن تمنح علاقتك العاطفية بعض الإثارة فاقترب من شريك حياتك، ثم يمكنك الانسحاب عندما يغط في نوم عميق.

 

مترجم من الانجليزية لمجلة ميم

الرابط: http://time.com/64966/what-your-sleeping-%20position-says-about-your-relationship/?utm_campaign=time&utm_source=facebook.com&utm_medium=social&xid=time_socialflow_facebook

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.